البديل نت | عشق وحمد


عشق وحمد

 

_________

 

( ماذا تبقّى يا حمد)

الموت صاحبةٌ

وذاكرتي ولد

ماذا تبقّى غير أشرعة يمزّقها الزبد

ويدي تبعثر في يدي كحل الأبد

حتى أنا وأناي نبحث في أنانا عن مدد

يا وجهك المقدود من رئة الجلد

 شتّان ما بين المنافي

يا نبيّ الحرف

ما بين استخارة عاشق صلىّ على تُربِ الكمد

متضرعاً للحلمة السمراء

 تهمي عسجدا

لكنّ ضرع النائبات على مشيب العصر

أَوْكَى واتّقد

آهٍ حمد

يا علقماً يسري على شفتي

فأرشفه ....

وترشفني السلاسل والزرد

البحر أبعد ما يكون عن النهاية

يا دمي

طارت خيام الراعفين هناك وانكشف الوتد

ارفع شغافك يا حمد

نخب البلد

نخب الذين توسدوا

نومي...

فصَلّتْ في عيون أحبتي

سور الرمدْ

ارفع نجيعك يا حمد

نخب الرمد

نخب الزبد

نخب الزرد

نخب الكمد

نخب الأحد

نخبي أنا...

إذ صارت العينان قرصانين

وانتبذ الجسد

اهٍ حمد

يا خبز أمي

والسُعار يدور أقداحاً على صوم الأمد.

 

...ريم البياتي...


البديل نت
https://albadeel.info

رابط المقال
https://albadeel.info/articles-12687.html


تمت طباعة المقال بتاريخ 2020-06-04 05:06:09