البديل نت | وصبأت في حبك


وصبأت في حبك

مُبللٌ أنا بالغيبوبة

 ومُبللةٌ أنتِ بالغرور

  اِرحلي مِثلُ السراب

واَحشريني يومَ الحساب

وزُجِّي بي الجحيم

وأدخلي الجنّة فليس بِها عاقل له مثل عقلي

 وليسَ بها حورية  لا تعشقني

وربُك إن أدخلتني  الجنه لعود بهما للإغتيالات

وأخرِج آدم مرة  أخرى

 ونَعود إلى قريتك نرجُم الكلاب

ونلعبُ بين الذِئاب

وأمزِّق ملابس اليوم من حولك

والبِّسُكِ  ملابس جَدتك القديمة

وتحلبي البقرة قبل الفجر

وتسرقي الحطبَ من بيت جارتكم

و أحفُر طريقي في خلايا جسدك

 وأزرعُ الألغامَ والأطفالَ في خاصرتك

أيتها الصابئة... لقد أكلتُ غبارك

 وهَضمتُ أفكارك

وشَربتُ إعصارك

 ودخلتُ إلى دارك

 وانتزعت  الخوف الجاثم على جدارك

 والقيته في قلوب من يُعكر وجودَهم بالك  

وشربتُ القهوةَ من فمك

وتكحلَّت من عينيك 

وتقّفزتُ على أاسنانك

وتبللت بريقك

فاتركيني  أثمل في غيبوبتي



البديل نت
http://albadeel.info

رابط المقال
http://albadeel.info/articles-9899.html


تمت طباعة المقال بتاريخ 2018-10-17 11:10:50