البديل نت | سؤال الحنين


سؤال الحنين

حبيبى البديل نت

حل المساء ..

وصوت الحنين

يعانق السماء

يسأل عنك ينادى عليك

يلح فى سؤاله عن اللقاء ؟!

حل المساء ..

ومالى أراك بعيدا ..

برب السماء

ألم تحن مثلى للقاء ؟!

ألم يطرق بابك الحنين

يناجى عينيك السهرانين

يتمتم بين حنايا الفؤاد

ويسألك ..

ألست أنت من العاشقين ؟!

قل لى بربك ..

أى جواب ستلقيه من وراء قلبك ؟!

أى حجة تداوى بها وجع الحنين ؟

سأنتظرك سنين

إلى أن يجاوب قلبك

سؤال الحنين

ويأتى يعانق

قلبى الحزين

يرسم الأمل طريقا

ويمحو الأنين ..



البديل نت
http://albadeel.info

رابط المقال
http://albadeel.info/articles-10944.html


تمت طباعة المقال بتاريخ 2018-04-20 01:04:49