البديل نت | على عتبة نوبل


على عتبة نوبل

قلبي قلب طفل

 

لا زلت على الفطرة
وبين الكتب اترجم روايات المجرمين
لحد الان اغلب الحروب بسبب النساء
نحن نعشق حتى الجنون
ونحكم ونقاتل
ونصنع المعجزات
من اجل انثى
من اجل اناملك
من اجل احلال البسمة على شفتيك
من اجل ان تستمتعي بثلوج الشتاء
والحقيقة كل شيء فيك يستحق التضحية
متى تكتبي اول نص واكون ملهمك
اعلم سوف تخدعيني مجددا
أن الطبيعه ملهمتك والشجر
الفراشات والمطر
والوحوش احيانا
اعلم أن البطاطس
ديوانك الذي احتفل به العرب
ونلتي جائزة نوبل بعد انتهاءك من كتابته
اوكي.
سوف أفرش لك إحمرار وجهي ولساني
إستلقي وقولي شعرا
شعرا لم اسمعه من قبل
فيه اهتزاز رموشك وازيز تنفسك
وتسلق افكاري على خصلات شعرك
نامت قبل أن يرتد إلي طرفي


البديل نت
http://albadeel.info

رابط المقال
http://albadeel.info/articles-10703.html


تمت طباعة المقال بتاريخ 2018-06-20 03:06:44