البديل نت | الحديدة : منظمة بريطانية معركة الحديدة تضع 170 ألف طفل على خط النار


الحديدة : منظمة بريطانية معركة الحديدة تضع 170 ألف طفل على خط النار


قالت منظمة انقذوا الطفولة البريطانية، إن الهجوم على مدينة الحديدة يمكن أن يضع 170 ألف طفل على خط النار ويقتل أي أمل في محادثات السلام.

وبحسب تقرير للمنظمة فإن حوالي 340 ألف شخص في الحديدة، نصفهم من الأطفال، يمكن أن يضطروا إلى النزوح قسراً في حالة محاولة قوات التحالف بقيادة السعودية والقوات المناهضة للحوثيين استعادة السيطرة على مدينة الميناء الحيوية.

وقالت إن التصعيد الكبير في العنف سيعرض 170 ألف طفل لخطر الموت أو الإصابة ويمكن أن يتسبب في أكبر نزوح فردي منذ عام 2015 ، مما يدفع اليمن نحو مجاعة كاملة من صنع الإنسان بالكامل.

وذكر التقرير أن أي هجوم على المدينة سيؤدي إلى خسائر فادحة في أرواح المدنيين، مشيرة إلى أن أطفال الحديدة هم بالفعل من أكثر المتضررين من النزاع.

“في المناطق الثلاث التي تشكل مدينة الحديدة، من المتوقع أن يعاني أكثر من 14000 طفل من سوء التغذية الحاد الوخيم الذي يهدد حياتهم هذا العام”، حسب التقرير.

وقالت المنظمة “في حالة حدوث هجوم على الميناء والزيادة اللاحقة في النزوح وانخفاض الواردات الغذائية، من المرجح أن يرتفع عدد الأطفال الذين يموتون لأسباب تتعلق بالجوع”.

وتابعت “لا يوجد أي راحة لأطفال اليمن، إذا لم يتم قتلهم أو تشويههم بالقنابل والقصف، فإن الجوع الشديد أو الأمراض مثل الكوليرا والدفتيريا يشكلان تهديدًا دائمًا”.

وقال تامر كيرلس من منظمة إنقاذ الطفولة في اليمن “إن تصعيدا كبيرا في القتال في الحديدة لمحاولة الاستيلاء على المدينة والميناء من المرجح أن يقتل احتمال أي محادثات سلام على المدى القصير ويدين أطفال اليمن لمزيد من البؤس”.

وطالبت المنظمة، المجتمع الدولي أن يمارس نفوذه للمساعدة في منع أي تصعيد آخر لهذا الصراع. وقالت إن “هؤلاء الأطفال المحاصرين في الحديدة ليس لديهم أي مكان يهربون أو يختبئون من القنابل التي قد تسقط على بيوتهم ومدارسهم”.

وخلص التقرير “نحن نعرف من التجربة والأدلة أنه عندما يتم إسقاط القنابل في المناطق المأهولة بالسكان، فإن الغالبية العظمى من الضحايا هم من المدنيين، مع الأطفال الأكثر عرضة للخطر. سيدفعون الثمن الأثقل لهذا الاعتداء على مدينتهم وستتحمل جميع أطراف هذا الصراع المسؤولية “.


البديل نت
http://albadeel.info

رابط الخبر
http://albadeel.info/news-18772.html


تمت طباعة الخبر بتاريخ 2018-06-21 07:06:41