بناء على اتفاق ودي: شركة موانئ دبي تتنازل عن حصتها في تشغيل ميناء عدن لصالح مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية

البديل نت - خاص
2012-09-20 | منذ 5 سنة

وافق كل من المشغل البحري العالمي والأطراف اليمنية على تسوية توصل بموجبها كل من موانئ دبي العالمية وأطراف يمنية هذا اليوم الموافق 20 سبتمبر 2012م إلى اتفاق يعزز العلاقات الممتازة بين حكومتي وشعبي كل من الجمهورية اليمنية و دولة الإمارات العربية المتحدة ، حيث قام المشغل العالمي للموانئ بتحويل مصالحه بشركة دبي وعدن لتطوير الموانئ إلى مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية ، التي سوف تضطلع بكامل مسئوليتها نحو تشغيل الميناء. البديل نت

ودلت مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية بالبيان الآتي:

نحن مسرورون للتوصل إلى إتفاق ودي مع موانئ دبي العالمية بعد مداولات جادة، حيث أن الإتفاق الذي تم التوصل إليه يؤمن مستقبل الميناء الإستراتيجي الذي يوفر الإستقرار والقاعدة الممتازة لتعزيز الإقتصاد الوطني. كما نحن ممتنون مما قد تم إنجازه  من تقدم سوف يساعد على مزيد من تطوير وتوسيع الميناء لكي تتمكن من تحقيق إمكانيات عدن كميناء محوري في عمليات ترانزيت الحاويات.

كما أدلت موانئ دبي العالمية ، بالتصريح التالي:

إننا راضون جداً بالاتفاق الذي توصلنا إليه مع الأطراف اليمنية بما ذلك مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية (المؤسسة) وأن استثمارنا في منشأة عدن هو محل تقدير من قبل شركائنا في المشروع المشترك ومؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية وذلك من خلال الاتفاقية التي تم التوصل إليها اليوم. كما أن هذا الإتفاق يعمل أيضا على حماية مصالح موانئ دبي العالمية ، وشركائها وكذا حماية مصالح الأطراف اليمنية الذين سيتولون إدارة وتشغيل الميناء والذي عزز بتوفير رافعتين جسريتين عملاقتين مصنعتين من قبل شركة ليبهر. 

ونعتقد أن العمل الذي كنا قد بدأناه  سيستمر في دعم الموقع المحوري  للميناء.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,725,679