للمرة الأولى.. آلاف المتظاهرين يحتشدون أمام مقر الجيش السوداني

RT
2019-04-06 | منذ 2 شهر

خرج آلاف المتظاهرين السودانيين السبت إلى شوارع الخرطوم حيث وصل العديد منهم إلى مقر الجيش للمرة الأولى منذ اندلاع الاحتجاجات في شهر ديسمبر 2018 ضد حكم الرئيس عمر البشير.

وعلى وقع هتافات "جيش واحد.. شعب واحد"، خرج المحتجون في أنحاء شوارع العاصمة استجابة لدعوة منظمي التظاهرات للتحرك نحو مقر الجيش، كما هتف المتظاهرون "سلام.. عدالة.. حرية" لدى سيرهم في أنحاء الخرطوم ووصولهم إلى مقر الجيش في العاصمة حيث مبنى وزارة الدفاع.

وفي مسيرة أخرى خرجت في مدني (وسط البلاد)، وصل المتظاهرون كذلك إلى مبنى الجيش في المدينة، بحسبما نقلته وكالة فرانس برس عن شهود.

واختار منظمو التظاهرات تاريخ 6 أبريل للدعوة للاحتجاجات لإحياء ذكرى انتفاضة العام 1985 التي أطاحت بنظام الرئيس آنذاك جعفر النميري.

وقبل انطلاق المسيرات، انتشر عناصر الأمن بشكل واسع في ساحات الخرطوم الرئيسية وفي أم درمان، على الضفة المقابلة من نهر النيل، وأفاد شهود بأن قوات أمن بزي مدني منعوا حتى المارة من الوصول إلى المناطق الواقعة في وسط المدينة.

وتهز حركة احتجاجية واسعة السودان منذ 19 ديسمبر إذ يتهم المتظاهرون سلطات البلاد بسوء إدارة الاقتصاد ما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء في ظل النقص في الوقود والعملات الأجنبية.

وفي 22 فبراير، فرض الرئيس السوداني عمر البشير حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد، ومنذ دخول حالة الطوارئ حيز التنفيذ، اقتصرت معظم التظاهرات على العاصمة ومدينة أم درمان، لكن المنظمين دعوا إلى مسيرات واسعة والتحرك نحو مقر الجيش السبت.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

30,389,569