رونالدو لجمهور يوفنتوس "استعدوا للعودة!"

RT
2019-03-12 | منذ 2 شهر

يأمل عشاق يوفنتوس، أن يحقق بطل إيطاليا، إنجازا تاريخيا بقلب تأخره بهدفين دون رد إلى انتصار على ضيفه أتلتيكو مدريد في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، غدا الثلاثاء.

ويأمل فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني أن يؤتي الاستثمار الذي وضعه بالنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو حين تعاقد معه الصيف الماضي من ريال مدريد الإسباني مقابل قرابة 100 مليون يورو، ثماره.. وأقر رونالدو في حديثه مع تلفزيون النادي عشية المباراة قائلا: "لم نكن نتوقع بأن نخسر لقاء الذهاب 0-2، لكن كل شي ممكن ونريد أن نرد بأفضل طريقة على أرضنا، أمام جمهورنا".

واعتبر البرتغالي الذي قاد ريال مدريد إلى اللقب القاري في المواسم الثلاثة الماضية أنها "أمسيات رائعة، مذهلة: أمسيات دوري أبطال أوروبا"، وأردف "الفريق واثق من خوض مباراة رائعة وأنا أيضا. أقول للمشجعين : فكروا بإيجابية، لنؤمن. استعدوا للعودة!".

وبدا أن الأسلوب الدفاعي لأتلتيكو ويوفنتوس سيكون سيد الموقف وأنهما سيخوضان لقاء الإياب وهما على المسافة ذاتها من بعضهما، لكن نادي العاصمة الإسبانية نجح في أمسية العشرين من فبراير في خطف هدفيه في الدقائق الأخيرة بفضل المدافعين الأوروغويانيين خوسيه ماريا خيمينز (د.78) ودييغو غودين (د.83).

ويعول يوفنتوس كثيرا على رونالدو الذي أطاح به (الأتلتي) من الدور ربع النهائي الموسم الماضي بتسجيله ثنائية في تورينو قاد بها ريال للفوز 3-0 في الذهاب ثم سجل هدف التأهل في الوقت القاتل إيابا (خسر ريال 1-3)، من أجل تكرار ما حققه النجم البرتغالي في أبريل 2016 حين سجل ثلاثية حول بها خسارة فريقه ذهابا أمام فولفسبورغ الألماني إلى انتصار بهدفين نظيفين .

والعودة من بعيد ليست مستبعدة بالنسبة ليوفنتوس، إذ سبق أن حقق ذلك ثماني مرات في دوري الأبطال، بينها في ربع نهائي نسخة 1996 ضد ريال مدريد في طريقه لإحراز لقبه الثاني والأخير.

والمشكلة التي تواجه يوفنتوس أنه يحتاج لتسجيل هدفين من أجل إطلاق المواجهة من نقطة الصفر ضد فريق متخصص في الدفاع لم يتلق أي هدف في أي من مبارياته الخمس الأخيرة.

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

الأكثر قراءة

فيس بوك

إجمالي الزيارات

29,727,925