المبعوث الأممي يرحب بخفض الأعمال العدائية في الحديدة ويؤكد استمرار التحضير لجولة المشاورات المقبلة

يمنات
2018-11-14 | منذ 1 شهر

رحب المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، بالتقارير حول الحد من الأعمال العدائية في مدينة الحديدة، غرب اليمن.

و شدد غريفيث على أن خفض التصعيد خطوة مهمة لمنع المزيد من المعاناة الإنسانية و بناء بيئة أكثر تمكينًا للعملية السياسية.

و دعا أطراف الصراع إلى التحلي بضبط النفس بشكل مستمر. منوها إلى أن الشعب اليمني عانى بما فيه الكفاية.

و قال: أنا على ثقة من أن الأطراف مستعدة للعمل على إيجاد حل سياسي، و متفائل بالانخراط البناء من جميع الأطراف.

و أكد أن الاستعدادات اللوجستية للتحضير لجولة المشاورات المقبلة جارية. مشيرا إلى أنه وضع يمكن من المضي قدمًا لعقد الجولة المقبلة من المشاورات.

و جدد التأكيد أن الأمم المتحدة مستعدة للتباحث مجددا مع الأطراف بشأن التوصل لاتفاق تفاوضي حول الحديدة لحماية الميناء و الحفاظ على تدفق المساعدات الإنسانية.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

26,340,960