مسؤولون أميركيون سابقون يطالبون بوقف الحرب على اليمن فوراً

يمنات
2018-11-12 | منذ 1 شهر

أصدر مجموعة من المسؤولين السياسيين والأمنين الأميركيين السابقين مذكرة لإدارة الرئيس دونالد ترامب يطالبون فيها بالوقف الفوري للدعم الأميركي في الحرب على اليمن.

وقالت المذكرة إن الحرب في اليمن أضحت أزمة واضحة المعالم، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة حاولت تقديم دعم محدود للتحالف السعودي دون جدوى.

واتهم مصدرو المذكرة سلوك الإدارة الأميركية بأنه يؤشر على عبث الدعم غير المحدود، وينبغي إيقاف كافة أشكال الدعم الآن، ورغم أنهم رحبوا باعلان وزير الدفاع جيمس ماتيس بأن الولايات المتحدة لن تسهم في تزويد الطائرات التحالف بالوقود بعد الآن، وتأييده جهود المبعوث الأممي الخاص لليمن إلا أنهم شددوا على ضرورة تعزيز هذه الخطوة في أفعال ملموسة بشكل شامل وعلى رأسها المطالبة الصريحة بوقف اطلاق النار الفوري والشامل.

كما طالبوا أيضاً باستثمار الجهود الأميركية في عقد اتصالات دبلوماسية رفيعة المستوى من أجل إنهاء هذه الحرب.

ومن بين المسؤولين الموقعين على المذكرة، جون برينان المدير السابق للاستخبارت المركزية الأميركية، سوزان رايس المستشارة السابقة للأمن القومي الأميركي، بن رودس نائب مستشار الأمن القومي السابق، سامانثا باول المندوبة الدائمة السابقة في الأمم المتحدة، روب مالي المنسق السابق للشرق الاوسط وشمال أفريقيا والخليج في البيت الأبيض، توني دلينكن النائب السابق لوزير الخارجية الأميركية، ليسا موناكو مساعدة الرئيس السابقة لشؤون الأمن الداخلي ومكافحة الارهاب.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

26,341,121