تعز: اختطاف قيادي في كتائب أبو العباس السلفية

العربي
2018-10-06 | منذ 2 أسبوع


أقدم مسلحون مجهولون، اليوم السبت، على اختطاف أحد القياديين في كتائب «أبو العباس» السلفية، المدعومة إماراتياً، من أمام مقر قيادة محور وسط مدينة تعز.

وأفادت الكتائب في بلاغ صحافي، نشر على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك»، بأنه «تم اختطاف ركن القوى البشرية لكتائب «أبو العباس» أسامة المزهدي، من أمام مقر محور تعز من قبل ملثمين».

وأوضح البلاغ، أن «هذه هي المرة الثانية التي يتم اختطاف المزهدي في مدينة تعز».

وحمّل البلاغ، قيادة محور تعز ومدير أمن تعز، مسؤولية المساس بركن القوى البشرية في الكتائب، مطالباً بـ«سرعة الكشف عن مصير المزهدي، والإفراج عنه فوراً».

يذكر أن أطقم من الشرطة العسكرية والنجدة والأمن العام، كانت قد حاصرت الجريح علي قناف صالح ردمان، أحد جرحى كتائب «أبو العباس» نهاية الأسبوع الماضي، في مستشفى الصفوة، ومنعت والدته من زيارته، وفقاً لبلاغ سابق لكتائب «أبو العباس»، التي اعتبرت أن «هذه الممارسات هي محاولة جديدة لإحداث فوضى في المدينة»، مشيرة إلى أن «هذه الممارسات سبقتها تحركات عسكرية لإدارة الأمن والنجدة، داهمت حي وادي المدام والمدينة القديم، وقامت باختطاف بعض الأفراد التابعين للكتائب».

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,446,511