المهرة: عودة التظاهرات المناهضة للتواجد السعودي

العربي
2018-09-17 | منذ 3 شهر


تظاهر المئات في مدينة المهرة، اليوم الإثنين، احتجاجاً على التواجد العسكري السعودي في المدينة.

وافادت مصادر محلية، بأن «المئات تجمعوا في منطقة المسيلة احتجاجاً على سيطرة السعودية على الميناء والمطار والمنافذ البرية»، لافتةً إلى أن «المتظاهرين توعدوا بالاستمرار في تحركاتهم حتى تسليم تلك المناطق للسلطات المحلية».

من جهته الشيخ القبلي ووكيل المحافظة السابق علي سالم الحريزي، قال لوسائل إعلام محلية، إن «عودة الاحتجاجات تأتي تماشياً مع دعوة لجنة الاعتصام، لرفع تعليق الاعتصام الذي استمر لشهرين، بعد تجاهل السعودية التي تواصل حشد قواتها العسكرية إلى المحافظة غير مبالية بمطالب المحتجين، ما يضطر أبناء المهرة لاستخدام كل الوسائل السلمية لمواجهة تجاهل السعودية والسلطة المحلية»، موضحاً أن «سواحل المهرة اليوم كلها معسكرات سعودية من الدمخ إلى حوف، وهو ما يحرم أبناء المهرة من ساحل المحافظة بشكل كامل، كما حرموا من المطار وكثير من المناطق التي احتلتها القوات السعودية في المحافظة».

وأكد أن «الاحتجاجات اليوم تقف أمام معسكر سعودي يقع خلف ساحة الاعتصام في منطقة المسيلة»، مشيراً إلى أنه «قدم إلى ساحة الإعتصام برفقة حشد من المتظاهرين من مديريات (حوف وشحن والغيظة وحصوين وقشن مرورا إلى سيحوت والمسيلة)، تأييدا للإحتجاجات الرافضة للتواجد السعودي في سواحل المهرة».

وتتواجد السعودية عسكرياً منذ أشهر في مدينة المهرة، وسيطرت على ميناء نشطون البحري، الذي تكمن أهميته بحسب مراقبين، بأنه يعطي للسعودية منفذاً للبحر العربي.

وكانت التظاهرات قد توقفت في المهرة قبل شهرين بعد اتفاقات مع السعودية على سحب القوات العسكرية وتسليم المواقع الحيوية لقوات محلية، لكن السعودية انقلبت على الاتفاق وسيطرت على المواقع بالقوة العسكرية، المحمية بمروحيات الأباتشي.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

26,244,257