تعز: مسيرة حاشدة تنديداً بالإنفلات الأمني

العربي
2018-06-04 | منذ 2 شهر

نفذت مبادرة «مع الدولة لأجل المجتمع»، مساء اليوم الأحد، مسيرة غضب حاشدة، انطلقت من جولة العواضي، مروراً بشارع جمال، وصولاً إلى مبنى المحافظة المؤقت، في شركة النفط، تندد بعمليات الإغتيالات والإنفلات الأمني الذي تشهده المدينة.

وطالب المحتجون، في بيان حصل «العربي» على نسخة منه، المحافظ، واللجنة الأمنية، بـ«القبض على العناصر المتطرفة والعصابات الإجرامية، وإحالتهم إلى القضاء، ودعم الأجهزة الأمنية لتثبيت الأمن بالمحافظة».

وشدد البيان، على «ضرورة سرعة استئناف الحملة الأمنية ودعمها بكافة الإمكانات المطلوبة، لتحقيق كامل أهدافها، وفي مقدمتها القبض على القتلة، ومداهمة أوكار خلايا الإغتيالات، وبسط نفوذ الدولة على جميع المربعات والمواقع المحررة، وفتح تحقيق في جميع جرائم الإغتيالات والقتل والنهب والسلب ومحاكمة المتورطين».

وحمل البيان، «السلطة المحلية وأجهزتها، ممثلة بمحافظ المحافظة، أمين محمود، رئيس اللجنة الأمنية المسؤولية الكاملة، في حماية أمن واستقرار المواطنين».

ودعا البيان، الرئيس عبد ربه منصور وهادي، وحكومته، إلى «الإلتفات إلى معاناة أبناء تعز وأفراد الجيش الوطني وما يواجهونه من مخاطر وتهديدات وما يحدث لهم على يد عصابات القتل وخلايا الاغتيالات».

وتشهد مدينة تعز عمليات اغتيال واسعة، تستهدف جنوداً من القوات الموالية لهادي، و«المقاومة الشعبية»، في ظل عجز واضح من قبل الأجهزة الأمنية عن ضبط الأوضاع وإحلال الأمن في المدينة.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,614,071