السلطة الفلسطينية تدين خروج رومانيا والتشيك وهنغاريا عن الإجماع الأوروبي حول القدس

RT
2018-05-12 | منذ 2 أسبوع

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية بشدة موقف رومانيا والتشيك وهنغاريا، الذي حال دون صدور بيان عن الاتحاد الأوروبي أمس الجمعة يدين نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

واعتبرت الوزارة أن هذا الموقف من الدول الثلاث يتناقض تماما مع سياسة الاتحاد الأوروبي ومواقفه وبياناته السابقة، ويشكل خرقا واضحا للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها واتفاقيات جنيف ومبادئ حقوق الإنسان، كما أنه يأتي "تساوقا مع الاحتلال وسياساته وتشجيعا له على التمادي في انتهاكاته للقانون الدولي".

وشكرت الوزارة دول الاتحاد التي أيدت مشروع البيان، الذي نص على ضرورة إبقاء وضع القدس خاضعا للتفاوض باعتبارها عاصمة للدولتين، كما تضمن رفض دول الاتحاد نقل سفاراتها إلى القدس.

وحمّلت رام الله الدول الثلاث المسؤولية عن موقفها وتداعياته، ولاسيما على مستوى علاقتها مع العالمين العربي والإسلامي.

وقالت الوزارة إنها ستواصل متابعتها الحثيثة لتطورات هذه القضية، وستواصل بذل قصارى جهدها لضمان التزام الدول برفض إعلان ترامب وعدم نقل سفاراتها إلى القدس، وستتخذ جملة من الإجراءات القانونية والقضائية ضد الدول التي تقدم على نقل سفاراتها إلى القدس.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

23,413,615