14 حافلة تستعد لإخراج الإرهابيين وعائلاتهم من يلدا وببيلا وبيت سحم إلى شمالي سوريا

سبوتنيك
2018-05-04 | منذ 6 شهر

في إطار عملية إنهاء الوجود الإرهابي في جنوب العاصمة السورية دمشق، وصولا إلى إعلان الغوطة الغربية خالية من الإرهاب، انتهت اليوم عملية تجهيز دفعة ثانية من الحافلات تقل المئات من الإرهابيين وعائلاتهم من بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب العاصمة.

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، بأنه تم تجهيز 14 حافلة وإخراجها من البلدات الثلاث عبر ممر بلدة بيت سحم بعد تفتيشها بشكل دقيق وتجميعها عند محور انطلاقها لتتحرك في قافلة واحدة

باتجاه إدلب وجرابلس بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري.

مشيرة إلى أن عددا من الحافلات دخلت أيضا عبر الممر إلى داخل بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم ليتم تجهيزها ريثما تنضم إليها المزيد من الحافلات في وقت لاحق لإخراجها غدا عبر ممر بيت سحم إلى شمال سوريا.

وبين مراسل "سانا" الحربي أن عملية إخراج الإرهابيين وعائلاتهم مستمرة حتى الانتهاء من نقل جميع الإرهابيين الرافضين للتسوية لتبدأ بعدها عملية تسوية أوضاع الراغبين بالبقاء بعد تسليم أسلحتهم ومن ثم عودة مؤسسات الدولة إلى البلدات وتقديم الخدمات للمواطنين بعد إخراج الإرهابيين منها.

يشار إلى أنه تم، يوم أمس الخميس، إخراج الدفعة الأولى عبر 32 حافلة أقلت مئات الإرهابيين وعائلاتهم من البلدات الثلاث إلى منطقة جرابلس وذلك بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,846,098