السودان: مصر أعلنت مد خطة سكة حديد حتى حدودنا الشمالية

سبوتنيك
2018-03-20 | منذ 6 شهر

 

وصف وزير الخارجية السودانية، إبراهيم غندور، زيارة الرئيس السوداني عمر البشير إلى مصر، والمباحثات التي أجراها مع نظيره المصري، عبدالفتاح السيسي بالمميزة.

وقال غندور في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم، إن "تلك الزيارة سيكون لها ما بعدها"، موضحا أن المباحثات التي أجراها الرئيسان غطت كل القضايا التي بين البلدين بما فيها قضية حلايب، وفق ما ذكرته شبكة الشروق السودانية.

ولفت إلى تطرق المباحثات للعلاقات الاقتصادية وسبل تعزيزها، وقال إن الجانب المصري أعلن مد خط للسكة الحديد من مدينة أسوان حتى حدود البلاد الشمالية لتسهيل حركة نقل المواطنين والبضائع.

وقال غندور إن اجتماعات اللجنة الرباعية المكونة من وزيري خارجية السودان ومصر ومديري جهاز المخابرات بالبلدين ستعقد في أبريل المقبل بالخرطوم، عقب الاجتماعات الثلاثية لسد النهضة.

واستقبل السيسي نظيره السوداني عمر البشير، بقصر الاتحادية لبحث التعاون الثنائي بين البلدين، اليوم الاثنين 19 مارس / آذار.

وكان السيسي في استقبال البشير لدى وصوله إلى مطار القاهرة، بحسب صحيفة "الأهرام" المصرية.

وناقش الرئيسان القضايا المشتركة وآليات العمل المشترك خاصة فيما يتعلق بمياه النيل، والربط الكهربائي وشبكات الطرق بين البلدين.

وكان آخر لقاء جمع بين السيسي والبشير، على هامش اجتماعات القمة الإفريقية في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، مؤخرا، تلاه لقاء بين وزراء خارجية ومديري مخابرات البلدين لبحث القضايا المشتركة وتعزيز التعاون بين البلدين.

وذكر السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية المصرية، أن السيسي سيستقبل، الاثنين 19 مارس، البشير في إطار مواصلة التشاور بين الزعيمين، وبحث سبل تعزيز العلاقات الأخوية التي تربط بين البلدين في كافة المجالات، بما يسهم في تحقيق مصالح الشعبين المصري والسوداني الشقيقين.

بينما قال  مصدر في القصر الرئاسي في الخرطوم أن البشير يصل القاهرة الاثنين ويلتقي السيسي، في زيارة تستغرق يوما واحدا، لبحث العلاقات الثنائية ومتابعة خطوات اللجنة السياسية والأمنية بين البلدين.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,035,028