مندوب روسيا بالأمم المتحدة : من حق الحكومة السورية أن تدافع عن أمن مواطنيها والتصدي للإرهاب

سبوتنيك
2018-03-12 | منذ 2 شهر

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن من حق الحكومة السورية أن تدافع عن أمن مواطنيها والتصدي للتنظيمات الإرهابية.

سبوتنيك. وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع في سورية: إن روسيا تبذل جهودا خاصة لتطبيق القرار 2401 بخلاف العواصم الأخرى التي تقوم بتوجيه الاتهامات لسورية وروسيا.

وأضاف المندوب الروسي: إنه تم فتح ممرات إنسانية لإخراج المدنيين من الغوطة وإدخال المساعدات الإنسانية وقام الإرهابيون بقصفها، مشيرا إلى أن الإرهابيين أطلقوا الرصاص على مظاهرات خرجت في الغوطة الشرقية تطالبهم بالخروج من بلداتهم.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، قد أعلن اليوم أن وقف إطلاق النار في سوريا لا يلتزم به.

وقال غوتيريش، في تقرير إلى مجلس الأمن حول تطبيق القرار 2401 إن، "وقف إطلاق النار غير مثبت. يستمر العنف في الغوطة الشرقية وخارجها، بما في ذلك في عفرين وإدلب ودمشق وضواحيها. تكثف القصف والغارات الجوية والعمليات البرية في الغوطة الشرقية بعد اعتماد القرار مما أودى بحياة العديد من السوريين".

هذا ويناقش اليوم الاثنين، أعضاء مجلس الأمن الدولي مع ممثلي الهيئة السورية للمفاوضات تنفيذ القرار بشأن وقف إطلاق النار والهدنة الإنسانية في سوريا.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي تبنى بالإجماع، يوم 25 شباط/ فبراير الماضي، القرار 2401 ، الذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال القتالية لمدة ثلاثين يوما في جميع أنحاء سوريا.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

23,380,859