تريم: الآلاف يشيعون جثمان بن سميط إلى مثواه الأخير

العربي
2018-03-03 | منذ 4 شهر

شيَّع الآلاف في مشهد مهيب، عصر اليوم السبت، إمام مسجد المحضار الحبيب عيدروس بن سميط، الذي اغتالته أياد مجهولة يوم أمس إلى مثواه الأخير.

وجرى تشييع الحبيب من منزله في مدينة تريم، وتمت الصلاة عليه في مسجد «الجبانة»، ثم ووري جثمانه في مقبرة «زنبل» بحضور شعبي كبير، يتقدمهم الداعية الإسلامي عمر بن حفيظ ومسؤولين في الحكومة، قدموا من مختلف المناطق، معلنين رفضهم أعمال القتل التي تطال الشخصيات البارزة من دون أن تنال العقاب.

وقال أحد أفراد عائلة بن سميط للعربي، إنه إلى الآن لم تجر أي تحقيقات، ولم تكتشف أي خيوط في الجريمة من قبل أجهزة الأمن. وأن عائلة بن سميط لن تقرر الخروج ببيان يوضح موقفها من الحادث حتى بعد الدفن وانتهاء أيام العزاء الثلاثة والقراءات على روح الفقيد».



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

23,755,444