عدن: نجاة قيادي موالِ لهادي من محاولة اغتيال

العربي
2017-12-01 | منذ 2 أسبوع

نجا قيادي في «المقاومة الجنوبية» من محاولة اغتيال في عدن، بعد مهاجمته من قبل مسلحين مجهولين يرتدون زياً عسكرياً.

وقال القيادي نادر الفضلي، ركن القوى البشرية سابقاً في جبهة باب المندب، إنه عندما كان في طريق عودته إلى منزله الكائن بالقرب من محطة السلام بخط اللحوم مساء أمس، تتبعه مسلحان بزي عسكري يستقلان دراجة نارية.

وأضاف «رجعت إلى السيارة وقبل أن أخرج سلاحي الشخصي أطلقوا النار عليَّ فرديت عليهم بالمثل فهربوا باتجاه مزارع جعولة».

وشارك الفضلي في الحرب بعدن ضد «أنصار الله» والقوات المتحالفة معهم، ثم التحق بجبهة باب المندب، وأوكلت إليه مهمة ركن القوى البشرية في الجبهة في ظل قيادة القائد لؤي الزامكي.

ومن المرجح أن يكون عناصر من تنظيم «الدولة» هم من حاولوا اغتيال الفضلي، بعد أن أعلن التنظيم عن تبنيه تصفية كوادر أمنية وعسكرية وأفراد في «المقاومة الجنوبية» مؤخراً، في مؤشر على عودة ظاهرة الانفلات الأمني في عدن بعد فترة هدوء نسبي خلال الأشهر القليلة الماضية.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,496,431