علماء: علاقة وثيقة بين نمط الحياة والإصابة بالسرطان

RT
2017-11-30 | منذ 3 أسبوع

 

توصل علماء جمعية السرطان الأمريكية (ACS) إلى أن سبب نصف الإصابات بالأورام الخبيثة يكمن في نمط الحياة غير الصحي.

وبحسب موقع Zmesecience، فقد اتضح للعلماء، بعد تحليل معطيات المركز الأمريكي للرقابة والوقاية من الأمراض والمعهد الوطني للسرطان، أن ما يساعد في تطور الأورام الخبيثة هو التدخين بنوعيه الإيجابي والسلبي، وتناول الكحول والوزن الزائد وانعدام النشاط البدني.

وتبين أن التدخين هو العامل الأخطر حيث أن 19% من إصابات سرطان الرئة و28.8% من الوفيات سببها التدخين. كما كان الوزن الزائد سببا في 7.8% من الإصابات و6.5% من الوفيات. وجاءت النسبة الأكبر من إصابات سرطان الجلد بسبب التعرض المباشر لأشعة الشمس المباشرة من دون ملابس.

وبحسب خبراء جمعية السرطان الأمريكية فإن التخلي عن العادات الضارة وتناول أغذية صحية والنشاط البدني، عوامل تساعد في الوقاية من الأورام الخبيثة. كما أن الفحوصات الدورية المنتظمة تساعد في الوقاية منها.

ويذكر أن خبراء الوكالة الدولية لدراسة الأمراض السرطانية التابعة لمنظمة الصحة العالمية سبق وأن توصلوا إلى أن تناول اللحوم المعالجة (السجق والمقانق خاصة) يزيد من خطر الاصابة بالسرطان، حيث أن خطورتها تعادل خطورة التبغ والأسبست والغازات الناتجة من احتراق وقود الديزل.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,577,853