قائد الحزام الامني بمودية يخيّر التحالف: الرواتب أو الاستقالة

العربي
2017-11-20 | منذ 3 أسبوع

لوح قائد قوات «التدخل السريع» و«الحزام الأمني» بمودية في محافظة أبين، وليد مقيلب، بالاستقالة في حال لم يتم وضع معالجة سريعة لكشوفات رواتب الأفراد وعلاج الجرحى ودعم «الحزام» بالسلاح والذخيرة.

وقال مقيلب في تصريح خاص لـ«العربي»، إن استقالته ستكون «وفاء لإخوانه الشهداء الذيت لم يتم للآن صرف لهم أي مستحقات، وللجرحى الذين لم يتم علاجهم، سواء الجرحى السابقين أو ضحايا التفجيرات الإرهابية الأخيرة، والذين يحتاجون للعلاج في الخارج أسوة ببقية الجرحى في المحافظات الأخرى».

وأوضح أن «مرتبات الأفراد في التدخل السريع والحزام الأمني من العيون الساهرة التي تحمي مديرية مودية ليل نهار والملتزمين بعملهم، لم تصرف نتيجة التلاعب الذي تم في كشف الرواتب وتغييره»، مؤكداً أنه «لم يتم الاعتماد على الكشف الذي رفعته قبل شهر والذي يضم الأفراد الملتزمين بالعمل وتم استبداله بالكشف القديم الذي يحتوي على أسماء قديمة غير ملتزمة بالعمل، كان قد تم إلغاؤه سابقاً.

وأضاف أن «حقيقة هذا العمل سبّب لنا إرباكاً في عملنا»، وأشار إلى أن «آخر صرف رواتب الأفراد الملتزمين»، محمّلاً «المسؤولية الكاملة لمن تلاعب بهذه الكشوف وتسبّب في حرمان الأفراد من استلام رواتبهم، مما زاد من معاناتهم كثيراً في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمرّ بها البلاد».

وقدّم مقيلب الشكرنا والتقدير لدول «التحالف العربي» على ما قدموه «من دعم سخي لحملات تطهير أبين من الإرهاب»، مطالباً إيّاهم بـ«سرعة التدخل وحل هذه الإشكالية»، طكا طالبهم بـ«دعم التدخّل السريع والحزام الأمني في مودية حتى نستطيع التصدي لعناصر الإرهاب بقوة».

وأكّد عدم امتلاك قواته «معدّلات ولا بازوكات ولا عربات»، وإذ لفت إلى أن «الذخيرة غير كافية»، شدّد على أن «مديرية مودية قدمت شهداء وستقدم المزيد».

وتوجّه إلى قيادة «التحالف» بالقول «إننا عانينا الكثير خلال الفترة الماضية في مودية نتيجة شحّ الدعم، وواجهتنا الكثير من المصاعب، وافتقرنا لأبسط الأشياء، وسقط شهداءنا وهم لا يمتلكون إلا بعض الطلقات في أسلحتهم»، لافتاً إلى أن «العدو يتربّص بنا في هذه المديرية الجبلية المترامية الأطراف».

يذكر أن العشرات من المشاركين في حملة «تطهير أبين من الجماعات الإرهابية» نظموا وقفات احتجاجية وقطعوا الطرقات في كبريات مدن المحافظة، احتجاجاً على الاستغناء عن خدماتههم وعدم وفاء قيادات «الحزام الأمني» بوعود ترقيمهم ودفع رواتبهم المتراكمة.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,496,651