ضربات جوية على معسكران "لتنظيم الدولة" في البيضاء ومقتل عدد من عناصره

متابعات
2017-10-16 | منذ 1 شهر

وجهت طائرات من دون طيار يعتقد انها امريكية اليوم الاثنين ضربات جوية ضد معسكران تابعان لتنظيم الدولة الاسلامية في محافظة البيضاء مستخدمة طائرات من دون طيار في أول ضربات جوية ضد أهداف للتنظيم في اليمن  بحسب مصادر امنية يمنية.

وقتل عدد من عناصر التنظيم واصيب اخرون بجروح في الغارتين ضد المعسكرين الواقعين في محافظة البيضاء في وسط اليمن، وفقا للمصادر ذاتها.

وتقوم طائرات اميركية من دون طيار بشكل مستمر بقصف اهداف ضد جماعة "قاعدة الجهاد في شبه جزيرة العرب"، الفرع اليمني لتنظيم القاعدة والذي تعتبره واشنطن اخطر فروع الجماعة في العالم.

وهذه المرة الاولى التي تعلن فيها مصادر أمنية موالية لحكومة الرئيس المنتهية ولايته عبدربه منصور هادي عن وقوع غارات ضد مواقع لتنظيم الدولة الاسلامية في البلد الذي يشهد نزاعا مسلحا داميا.

وأوضحت المصادر لوكالة فرانس برس ان زعماء قبائل في مديريتي محن والشرية منعوا اهالي القتلى من انتشال الجثث والاقتراب من منطقتي المعسكرين اللذين يطلق عليهما "معسكر ابو بلا الحربي" و"معسكر ابو محمد العدناني".

وأبو بلال الحربي هو المسؤول العسكري لتنظيم الدولة الاسلامية في اليمن، فيما ان ابو محمد العدناني هو المتحدث السابق باسم التنظيم والذي قتل في ضربة جوية في آب/أغسطس 2016 في سوريا.

ولم تحدد المصادر الجهة التي تقف خلف عملية القصف، الا أنها رجحت ان تكون الطائرات اميركية.

واستغلت الجماعات المتطرفة الاوضاع التي يمر بها اليمن لتعزيز نفوذها خصوصا في المحافظات الجنوبية .

وشهد اليمن أول هجمات لتنظيم الدولة الاسلامية في اذار/مارس 2015 حين قتل 142 شخصا في سلسلة تفجيرات استهدفت مساجد شيعية وتبناها التنظيم.

وتعود آخر الهجمات الكبرى التي تبناها التنظيم الى كانون الاول/ديسمبر الماضي حين قتل 48 جنديا في هجوم انتحاري استهدف مركز تجنيد.

وبعيد هذا الهجوم، وصف تنظيم القاعدة تنظيم الدولة الاسلامية بالجماعة "المنحرفة"، وأدان في بيان الهجوم الانتحاري.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,061,856