منظمة أوكسفام: الكوليرا باليمن الأسوأ في التاريخ

متابعات
2017-09-28 | منذ 4 أسبوع

قالت منظمة أوكسفام الدولية إن عدد المصابين بتفشي مرض الكوليرا في اليمن ارتفع إلى 755 ألفا، مما يجعله الأسوأ بالتاريخ. وذكرت المنظمة أن أزمة الكوليرا التي بدأت منذ 5 أشهر تعد أكبر تفشٍ مسجل في العالم، مشيرة أنه تم تسجيل أكثر من 2100 حالة وفاة. متوقعةً ارتفاع عدد الحالات المشتبه في إصابتها بالكوليرا إلى مليون بحلول نوفمبر المقبل.

ووصف المدير الإنساني لمنظمة “أوكسفام” نايجل تيمينز، “اليمن بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، مضيفا أن الأزمة تزداد سوءاً، وأن الحرب المستمرة منذ أكثر من عامين أوجدت ظروفا مثالية لنشر المرض”.

وقال تيمينز: لقد دمرت الحرب الاقتصاد وتركت الملايين دون وظائف أو وسيلة لكسب العيش وأجبرت 3 ملايين على الفرار من منازلهم وخلفت 7 ملايين على حافة المجاعة، كما ان الحرب قد دمرت أكثر من نصف المرافق الصحية في اليمن، وأدت إلى اسوأ تفشي لوباء الكوليرا في العالم منذ أكثر من 50 عاماً.

وأضاف: لم يتم دفع أجور موظفي الخدمات الرئيسية مثل موظفي الصحة لمدة عام تقريبا. وقد قصفت المستشفيات والموانئ والطرق والجسور. وكل هذا يشل من حركة الجهود الرامية للتصدي لأزمة الكوليرا”.

واتهم المدير الإنساني لأوكسفام، أمريكا وبريطانيا بتأجيج الحرب في اليمن، بقوله:”إن تلك الدول التي تقدم الأسلحة والدعم العسكري، مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، تؤجج حربا تتسبب في معاناة واسعة النطاق وتدفع بأمة بأكملها نحو كارثة من الصعب معرفة كم من الممكن أن يتحمل اليمن قبل أن ينهار تماما”.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,749,501