الجيش السوري يحاصر الأحياء الشمالية لدير الزور ويتقدم جنوبا

سبوتنيك
2017-09-14 | منذ 2 شهر

وسعت وحدات الجيش العربي السوري، بمساندة قوات الدفاع الوطني، من نطاق سيطرتها في الأطراف الجنوبية الشرقية لمدينة دير الزور وتحديدا في قرية الجفرة، حيث سيطرت منذ بدأ دخولها للمدينة على مساحة تتجاوز 80 كم بعد تكبيد تنظيم "داعش" خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

قال مصدر عسكري لمراسل "سبوتنيك"، إن وحدات الجيش السوري والدفاع الوطني نفذت عمليات مكثفة في محيط قرية الجفرة انطلاقاً من سيطرتها الأخيرة على جبل الثردة ومحيط المطار العسكري مما ساهم في زيادة مساحة الأمان حول الأحياء السكنية والنقاط العسكرية القريبة من القرية وجعل مواقع "داعش" تحت النار ولم يبق للتنظيم في مدينة دير الزور سوى الأحياء الشمالية وهو محاصر فيها أيضاً وتتم حالياً عملية إفراغها من المدنيين تمهيداً لاقتحامها.‏

وأضاف المصدر: أن العمليات العسكرية تسير بوتيرة سريعة وهي تجري بالتزامن  مع طلعات جوية مكثفة للطيران الحربي السوري والروسي على مواقع "داعش" في قرى الجنينة وعياش والبغيلية وحطلة والحويقة ومعبار الجفرة، والتي أسفرت عن مقتل عشرات المسلحين وتدمير آليات وعربات لهم.‏

وتشهد جبهات القتال في مدينة دير الزور وصول تعزيزات عسكرية جديدة من بينها مروحيات حربية روسية كصياد الليل، وسو 25 والتي ستعمل لتخليص الأحياء الشمالية من تنظيم "داعش" وصولاً لمعاقل التنظيم في مدينة الميادين.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,074,806