يونيسف: 150 ألف طفل أصيبوا بالكوليرا في اليمن

متابعات
2017-09-10 | منذ 1 شهر

 

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"،  إن 150 ألف طفل يمني أصيبوا بالكوليرا، منذ تفشي الوباء في 27 أبريل/نيسان الماضي.

وقالت المنظمة الدولية في تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، إن عدد حالات الاشتباه بالإصابة بالكوليرا، حتى اليوم، بلغت نحو 636 ألف حالة، منهم 150 ألف طفل تحت سن 5 سنوات.

وأضافت أن ألفين و62 شخصًا لقوا مصرعهم جراء الوباء في الفترة المشار إليها.

وحسب "يونيسيف" قدم حوالي 40 ألف متطوع محلي العلاج لنحو 250 ألف من الأطفال والعجائز في جميع المحافظات اليمنية، وتم شفاءهم من الإسهال.

وتسبب الكوليرا إسهالا حادا قد يودي بحياة المريض خلال ساعات حال عدم تلقيه العلاج.

ويبقى الأطفال ممن هم أقل من 5 سنوات ويعانون سوء التغذية الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، الناجم عن تلوث الغذاء ومياه الشرب.

وتشير بيانات منظمة الصحة العالمية إلى أن معظم المصابين بالمرض تم شفاءهم بعد تلقيهم العلاج في المراكز المتخصصة.

وخلفت الحرب التي يشهدها اليمن منذ خريف 2014 بين القوات الموالية للحكومة الشرعية من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,734,803