مدرب منتخب إيران يرد على اتهامات التلاعب بنتيجة مباراته ضد سوريا

RT
2017-09-04 | منذ 3 شهر

استنكر البرتغالي كارلوس كيروش، مدرب منتخب إيران، الاتهامات بأنه يعتزم التلاعب بنتيجة مباراته ضد نظيره السوري، في الجولة العاشرة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لمونديال 2018.

ونقلت وكالة أنباء "مهر" الإيرانية عن البرتغالي، كارلوس كيروش، المدير الفني للمنتخب الإيراني قوله: "إنها اتهامات حقيرة".

وأكد كيروش أن فريقه، الذي لم يتعرض لأي هزيمة في التصفيات حتى الآن ولم تهتز شباكه بأي هدف خلال المباريات التسع التي خاضها في الدور من التصفيات، يسعى للحفاظ على سجله خاليا من الهزائم وشباكه نظيفة من الأهداف في آخر مباراة بالتصفيات، والتي تقام على ملعبه.

وضمن المنتخب الإيراني تأهله، مبكرا، إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم، التي تستضيفها روسيا في العام 2018، وصدارة المجموعة الأولى، ما يعزز من التكهنات بالتلاعب بنتيجة المباراة.

ويحتاج منتخب سوريا إلى الفوز على مضيفه الإيراني، غدا الثلاثاء، على استاد "أزادي" في العاصمة طهران، ليتأهل إلى نهائيات كأس العالم، بشرط عدم فوز كوريا الجنوبية على أوزبكستان، في مباراة أخرى في نفس المجموعة. يذكر أن مباراة الذهاب بين الطرفين انتهت بالتعادل السلبي.

كما لدى منتخب سوريا، إضافة إلى التأهل المباشر إلى كأس العالم، ولأول مرة في تاريخه، عدة خيارات أخرى لاحتلال المركز الثالث، الذي يعطيه حق مواجهة صاحب المركز الثالث من المجموعة الثانية، للمنافسة على خوض الملحق المؤهل إلى المونديال.

وبينما سينتزع المنتخب الكوري الجنوبي بطاقة التأهل مباشرة إلى مونديال 2018، في حال فوزه على مضيفه الأوزبكي، وبغض النظر عن نتيجة لقاء إيران وسوريا.

ويحتل منتخب سوريا المركز الثالث في المجموعة الأولى، برصيد 12 نقطة، بفارق الأهداف أمام أوزبكستان.

بينما تتصدر إيران قائمة المجموعة برصيد 21 نقطة، بفارق 7 نقاط أمام كوريا الجنوبية، صاحبة المركز الثاني.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,074,851