الصليب الأحمر: الوضع الطبي في اليمن ينذر بكارثة

متابعات
2017-09-03 | منذ 2 أسبوع

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن، اليوم الأحد إن الوضع الطبي في البلاد ينذر بكارثة، في ظل بقاء أقل من نصف مستشفياتها وعياداتها فقط مفتوحة.

 وأعربت المنظمة في بيان لها والهلال الأحمر (الحركة الدولية)، عن حزنها العميق لوفاة عبد الله الخميسي، مؤسس جمعية الهلال الأحمر اليمني في عام 1973 ورئيسها لمدة تقارب ثلاثة عقود.

وقالت إن ما عجّل بوفاة الخميسي نقصُ الإمدادات الطبية الأساسية، وهو إشارة أخرى على انهيار المنظومة الصحية في اليمن.

وأضافت «هذا الانهيار هو إحدى العواقب المباشرة للنزاع والقيود التي أصابت عمليات الاستيراد بالشلل لا سيما الأدوية والإمدادات الطبية الضرورية للغاية».

وقالت المنظمة في البيان إنه، «يواصل العاملون في المجال الطبي وموظفو الهلال الأحمر اليمني ومتطوعوه الاضطلاع بالمهام الموكلة إليهم على أكمل وجه قدر استطاعتهم، رغم النقص الحاد على جميع المستويات».

واختتم البيان بالقول :وتواصل جمعية الهلال الأحمر اليمني واللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر التمسك بالتزامها الإنساني ذاته الذي استرشد به الدكتور "الخميسي" على مدار حياته، وهو تقديم العون والدعم لسكان اليمن. 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,402,209