عدن : احتجاجات الموظفين بسبب تأخر رواتبهم تغلق الطريق العام

متابعات
2017-08-31 | منذ 3 شهر

 

شهد عدد من الأحياء الكبرى في مدينة عدن، اليوم الخميس، احتجاجات غاضبة، لموظفين في القطاع العام، على عدم وفاء حكومة الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، بوعدها بصرف رواتبهم، كما شهد مركز توزيع معونات إماراتية احتجاجات غاصبة بسبب سوء توزيع المعونات والتلاعب بقوائم أسماء المستفيدين منها.

وأفاد مراسل «العربي» بأن ضباط وجنود من قوات هادي أغلقوا الطرقات على طول خط دار سعد المجاري – العلم ومنعوا حركة المرور، وحالوا دون خروج المسافرين من المدينة أو الدخول عليها.

كما أغلق محتجون أيضاً طرقات رئيسة في خور مكسر، مطالبين بصرف رواتبهم قبل حلول العيد.

هذا وقد باشرت لجان حكومية بصرف مرتبات الموظفين في عدن، اتضح لاحقاً أنها من فئة العملة اليمنية التالفة التي كانت في خزائن البنك المركزي بالمدينة.

وعلى صعيد متصل، اندلعت في مركز توزيع معونات إماراتية لأسر قتلى وجرحى الحرب بعدن، اليوم، احتجاجات غاصبة، بعد سقوط أسماء بعضهم من كشوفات المساعدات.

وذكرت عدد من أسر القتلى بأن «المئات فقط استفادوا من المساعدات الإماراتية، في حين أن الغالبية العظمى من أسر الشهداء والجرحى لم يحصلو على شيء».

وتحدثت مصادر إعلامية عن أن ما يقارب «5 ألف قتيل وجريح في الحرب سقطت أسماؤهم من الكشوفات»، ولم يحد من غضب أسرهم «وعود الهلال الأحمر الاماراتي بالنظر في شكاوهم بعد العيد»، خصوصاً بعد تكرر أسماء آخرين في الكشوفات أكثر من مرة.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,107,005