العلم السوري يرفرف فوق القلمون الغربي فيما "داعش" يخرج إلى البوكمال

RT
2017-08-28 | منذ 3 شهر

أعلنت شبكة الإعلام العربية في سوريا أن أفراد الجيش والمقاومة ثبّتوا نقاطهم على قمة جبل قارة في جرود القلمون الغربي بالتزامن مع خروج مسلحي "داعش" إلى البوكمال بريف دير الزور.

يذكر أن جبل قارة يقع في الجهة الغربية من مدينة قارة، ويعتبر جزءا من سلسلة الجبال السورية، وأعلى قمة فيه تسمى "حليمة قارة".

وكان خروج مسلحي "داعش" وأفراد عائلاتهم من جرود القلمون الغربي، قد بدأ صباح اليوم الاثنين، بإجلاء 25 جريحا، وذلك باتجاه مدينة البوكمال بريف دير الزور، التي لا تزال تحت سيطرة التنظيم.

وأشارت مراسلتنا في سوريا إلى التحاق 112 شخصا، بينهم نساء وأطفال، بالقافلة التي ستقل مسلحي "داعش" القادمين من جرود بلدة عرسال اللبنانية، إلى البوكمال.

وتخرج سيارات الإسعاف والحافلات التي تقل مسلحي "داعش" عبر الشيخ علي – الروميات ومن ثم تتجه إلى دير الزور.

وكانت مراسلتنا قد ذكرت أن مسلحي تنظيم "داعش" في جرود القلمون الغربي يحرقون نقاطهم وآلياتهم قبل خروجهم.

وكانت مصادر إعلامية مقربة من القوات الحكومية السورية قد ذكرت أن 17 حافلة و10 سيارات للهلال الأحمر السوري وصلت إلى منطقة قارة في القلمون الغربي، لإخراج مسلحي "داعش" وأفراد عائلاتهم.

يذكر أن الجيش السوري أعلن، أمس الأحد، عن موافقته على اتفاق وقف إطلاق النار مع تنظيم "داعش" في منطقة القلمون الغربي في ريف دمشق.

وبرر الجيش السوري، في بيان، موافقته بأن الاتفاق "جاء حقناً لدماء القوات السورية والقوات الرديفة التابعة لها والمدنيين".

تجدر الإشارة إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الإعلان عن وقف إطلاق نار بين الجيش السوري وتنظيم "داعش".

وكانت مصادر عسكرية مقربة من الجيش السوري و"حزب الله"، قد كشفت  أن مسلحي تنظيم "داعش" قبلوا صفقة مع حزب الله سينسحبون وفقها إلى دير الزور، مقابل كشفهم عن مصير الجنود اللبنانيين المخطوفين.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,064,086