اتفاق بين انصار الله والمؤتمر حول فعاليات الخميس

العربي
2017-08-22 | منذ 1 شهر

 

توصّلت حركة «أنصار الله» وحزب «المؤتمر الشعبي العام» إلى إتفاق ينهي التوتر بينهما بشأن مهرجان وفعاليات الخميس المقبل.

وبحسب وكالة «سبأ» التابعة لـ«أنصار الله»، فقد توصّل اجتماع للجنتين العسكرية والأمنية عقد في القصر الجمهوري بصنعاء ورأسه رئيس المجلس السياسي الأعلى، صالح الصماد، إلى اتفاق تتولى بموجبه اللجنتان الأمنية والعسكرية برئاسة الصماد «تأمين مهرجان حزب الموتمر بذكرى تأسيسه، والذي يعتزم تنظيمه الخميس المقبل في ميدان السبعين بصنعاء، وكذا تأمين الفعاليات التي دعت إليها اللجنة الثورية لأنصار الله، في اليوم نفسه، في مداخل صنعاء والخاصة بدعم الجبهات وتسيير القوافل».

وكلّف الاجتماع «اللجنة العسكرية والأمنية العليا بإدارة الوضع الأمني فيما يتعلق بالفعاليات، وضبط الأمن العام وإجراء التنسيق اللازم بما يضمن نجاح مختلف الفعاليات في أجواء آمنة وأداء أمني عالي المستوى».

وبحسب الوكالة فقد «شدّد الاجتماع على أهمية تعاون وتكامل الأجهزة الأمنية في هذا الواجب الوطني الهام، والذي يأتي في ظرف حساس والوطن يمر بمؤامرة بالغة التعقيد وتستهدف الجبهة الداخلية والصمود الاسطوري للشعب اليمني وتضحياته وتماسك الجبهات ومواجهة نهايات العدوان والحصار على المجتمع والشعب اليمني العزيز والصابر والمقاوم».

ووجّه رئيس المجلس السياسي اللجنتين العسكرية والأمنية بـ«أخذ كامل الاحتياطات لمنع أي احتكاك أو صدامات قد تفتعلها القوى المتربصة بالوحدة الوطنية وتماسك الجبهة الداخلية والتعامل وفق المعلومات والتقارير الامنية الدقيقة في أعمال التأمين وضبط مسارات الدخول والخروج من ساحات الفعاليات، خاصة وقد لمست الأجهزة الأمنية أعمالاً تسعى لإقلاق الأمن ونشر الفوضى وتنفيذ بعض الأعمال الإجرامية».

وأكّد الاجتماع على أن «أي خروج عن سياق الاحتفالات والفعاليات المعلن عنها وبرامجها أو أي مواقف تؤثر على جبهة الصمود والمواجهة للعدوان سيعد خروجاً على الإجماع الوطني واستهدافاً للشعب اليمني وتضحياته الكبيرة، وستواجهه الدولة بحسم مطلق ولن تسمح بأي تعريض بالجبهة الداخلية وتضحيات أبناء اليمن وأرواح ودماء الشهداء والجرحى وطموح وآمال أبناء اليمن»

ولفتت الوكالة إلى أن «اللجنة العسكرية والأمنية العليا واصلت اجتماعها بحسب توجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى لمناقشة الترتيبات المتعلقة بتأمين الفعاليتين».

وحضر الاجتماع في القصر الجمهوري في صنعاء، إلى جانب الصمّاد، كلٌّ من نائب رئيس المجلس قاسم لبوزة، وأعضاء المجلس، ورئيس الوزراء عبدالعزيز حبتور، وممثلون عن «أنصار الله» وحزب «المؤتمر الشعبي العام»، وممثلون عن حكماء ووجهاء وأعيان اليمن.

 

 

 

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,452,825