عـــــــاجل:      مصدر عسكري : اطلاق صاروخ باليستي (بركانH-2) على مصافي تكرير النفط بمحافظة ينبع السعودية

شخصيات حراكية تستبق هيئات «الإنتقالي»: لا لتكرار أخطاء «الحركة الوطنية»

العربي
2017-05-14 | منذ 2 شهر

 

حذرت قيادات سياسية وعسكرية في الحراك الجنوبي مما سمّته «إقصاء بعض الفصائل الوطنية التي ناضلت وضحت في سبيل الهدف الوطني الكبير لحساب فصيل وطني آخر أياً كان»، في إشارة استباقية للهيئات المرتقبة ولادتها من رحم «المجلس الإنتقالي الجنوبي» الذي أُعلن عنه قبل أيام في عدن.

ودعت تلك القيادات، عقب اجتماع لها اليوم الأحد في عدن، إلى «حوار مع قيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي من أجل صياغة ميثاق شرف، وتحديد أهداف شعب الجنوب وآليات الوصول اليها».

كما حذرت، في بيان، من «أي خروج عن الإطار الذي رسمه التحالف العربي من أي فصيل وطني جنوبي تحت أي عنوان أو مبرر، فهو لا يخدم القضية الجنوبية... ويدفع بالوطن نحو تكرار أخطاء الحركة الوطنية بعد تحرير الجنوب من الإستعمار البريطاني حيث تمت تصفية كوكبة وطنية ناضلت وضحت في سبيل العمل الوطني».

وطالبت «الشرعية ومجلس التعاون الخليجي والتحالف العربي والمجتمع الدولي بإشراك القوى الوطنية الجنوبية بتمثيل واسع في أي عملية سياسية تفضي لطرح قضية الجنوب».

وطالبت، كذلك، «الشرعية والتحالف العربي باستكمال العمل وتوفير الخدمات في المناطق المحررة بشكل جاد وسريع يضمن فيه المواطن الحق بالعيش الكريم».

وجددت رفضها أن «تكون الأحزاب السياسية، وعلى رأسها الإصلاح والمؤتمر، المتحكمة والمسيطرة في قرار الشرعية»، حاضة الرئيس عبد ربه منصور هادي على أن «لا يترك لهم المجال في التحكم في القرار».

يُذكر أن من بين الموقعين على البيان قيادات في «المقاومة الجنوبية» و«الحزام الأمني»



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

18,763,104