عـــــــاجل:      إستشهاد 8 صيادين وفقدان آخر نتيجة استهداف طيران العدوان زورق للصيادين بساحل الخوخة

مصادر : لجنة التنسيق الثلاثية هي لجنة وصاية على هادي

متابعات
2017-05-11 | منذ 2 شهر

علق مراقبون على ما تداولته وسائل الاعلام حول المهام الغير معلنه للجنة التنسيق الثلاثية التي تم الاتفاق عليها في جدة بعضوية كل من الامارات والسعودية وبرئاسة اليمن بانها لجنة وصاية , وكانت وسائل اعلامية نشرت ان من مهام اللجنة دراسة قرارات هادي والموافقة عليها قبل صدورها .

وكان موقع المشهد اليمني المحسوب على الاصلاح قد ذكر ان مصادر خاصة كشفت له عن المهام غير المعلنة للجنة التنسيق الثلاثية العليا برئاسة اليمن وعضوية السعودية والامارات، المشكلة مؤخرا، عقب القرارات الرئاسية المثيرة للجدل التي اتخذها الرئيس هادي واطاحت بمحافظ عدن السابق عيدروس الزبيدي، ووزير الدولة السابق هاني بن بريك.

وأكدت المصادر العاملة في الرئاسة اليمنية، ان من ضمن المهام المناطة باللجنة دراسة اي قرارات تتخذ والموافقة عليها قبل صدورها، وبما يمنع اثارة اي خلافات جانبية بين دول التحالف العربي والتركيز على هدفها الرئيسي ومهمتها في انهاء الانقلاب.

وأشارت المصادر – اشترطت عدم ذكر هويتها-، الى ان القرارات العليا لم تعد بيد الرئيس هادي وان كان صدورها سيتم باسمه شكليا لكن من يتخذها هي اللجنة بناءا على التوافق، ويمثلها نائب الرئيس علي محسن الاحمر وتراس اول اجتماع لها.

وأوضحت ان دفع السعودية باتجاه تشكيل اللجنة الثلاثية، هي محاولة لتخفيف حدة الانزعاج الاماراتي جراء قرارات هادي التي ترى فيها استهدافا لرجالها ودورها الداعم والمساند للشرعية في اليمن.

وقالت المصادر، ان اللجنة عرقلت نوايا هادي في عزل محافظ حضرموت اللواء احمد بن بريك المدعوم اماراتيا، بعد ان كان قرار الاطاحة به جاهزا، وبايعاز وتحريض من حزب الاصلاح شركائه في السلطة.

واثارت قرارات هادي الاخيرة موجة غضب واسعة في العاصمة المؤقتة عدن، وخروج تظاهرة حاشدة رافضة لها وتم خلالها اصدار ما سمي "اعلان عدن التاريخي"، في اول مواجهة علنية بين الحكومة الشرعية والحراك الجنوبي منذ اندلاع الحرب ضد مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية قبل اكثر من عامين.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

18,758,409