روما يعود من بعيد وخروج ميلان.. وتأهل أودينيزي وفيورنتينا وسمبدوريا

البديل - متابعات
2008-01-17 | منذ 10 سنة
عاد روما حامل اللقب من بعيد وتخطى تأخره ذهابا امام تورينو 1-3 وتأهل الى الدور ربع النهائي بعدما فاز في لقاء الاياب 4-صفر، فيما خرج ميلان بطل مسابقتي دوري ابطال اوروبا وبطولة العالم للاندية بعد تعادله مع مضيفه كاتانيا 1-1 في اياب الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس ايطاليا لكرة القدم. في المباراة الاولى على الملعب الاولمبي في العاصمة، قدم روما مباراة هجومية رائعة في الشوط الثاني وحافظ على آماله في الاحتفاظ باللقب الذي توج به العام الماضي على حساب انتر ميلان بدك شباك ضيفه تورينو برباعية نظيفة. وتناوب على تسجيل الاهداف البرازيلي اليساندرو مانسيني بعد تمريرة من الفرنسي لودوفيك جيولي (60) الذي مرر كرة الهدف الثاني الى القائد فرانشيسكو توتي (62) صاحب الهدف الثالث من ركلة جزاء (73). واختتم جيولي مسلسل الاهداف بعد مجهود فردي مميز (90). على ملعب ''انجيلو ماسيمينو'' لم يتمكن ميلان الفائز بلقب هذه المسابقة في 5 مناسبات آخرها العام 2003 على حساب روما، من تعويض خسارته مباراة الذهاب على ارضه 1-2 واكتفى بالتعادل. وبدأ ميلان الذي غاب عنه الكثير من لاعبيه الاساسيين على رأسهم الثلاثي البرازيلي كاكا ورونالدو وباتو والهولندي كلارينس سيدورف واليساندرو نستا، المباراة بطريقة سيئة اذ وجد نفسه متأخرا منذ الدقيقة 12 بهدف رائع سجله البيروفي خوان فارغاس من تسديدة صاروخية ''طائرة'' اطلقها من خارج المنطقة بعدما وصلته الكرة مباشرة من ركلة ركنية نفذها من الجهة اليمنى جوزيبي ماسكارا. وعادل ميلان النتيجة في الشوط الثاني عبر البديل الشاب البرتو بالوسكي (18 عاما) بعدما كسر البرتو جيلاردينو مصيدة التسلل، ثم توغل داخل المنطقة قبل ان يمرر الى زميله الشاب بديل اندريا بيرلو الذي لم يجد صعوبة في ايداعها شباك الحارس البانو بيتزاري (68). وتعرض كاتانيا لضربة عندما طرد الحكم المدافع اندريا سوتيل بعد ارتكابه خطأ على الفرنسي يوهان غوركوف (76)، الا ان ميلان لم يستفد من النقص العددي في صفوف مضيفه لأنه لعب ايضا بعشرة لاعبين بعد طرد البديل جينارو غاتوسو لارتكابه خطأ قاسيا على جاكومو تيديسكو (79). وبلغ اودينيزي الدور ربع النهائي بعد فوزه على مضيفه باليرمو 1-صفر على ملعب ''رنزو باربيرا''. ويدين اودينيزي بتأهله الى انطونيو فلورو فلوريس الذي خطف هدف الفوز في الوقت بدل الضائع بعدما كسر مصيدة التسلل وسبق الحارس فيديريكو اغلياردي الى الكرة ووضعها برأسه داخل الشباك، ليجنب فريقه خوض شوطين اضافيين لأن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل صفر-صفر. وعلى ملعب ''ارتيميو فرانكي''، تجاوز فيورنتينا عقبة ضيفه اسكولي (درجة ثانية) بالفوز عليه 2-صفر بعد ان كان لقاء الذهاب انتهى بالتعادل 1-.1 وانتظر فيورنتينا حتى الشوط الثاني ليفتتح التسجيل عبر جانباولو باتزيني الذي تلاعب بأحد المدافعين على الجهة اليسرى ثم توغل داخل المنطقة قبل ان يسدد بيمناه كرة زاحفة سكنت الزاوية البعيدة للحارس الاسباني نيكولاس سواريز بريميتش (61). واضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني من تسديدة قوية اطلقها بيسراه من حدود المنطقة (74). يذكر ان فيورنتينا هو ثالث اكثر الفرق تتويجا بلقب هذه المسابقة برصيد 6 القاب آخرها كان عام 2001 على حساب بارما، علما أن يوفنتوس يحمل الرقم القياسي (9 ألقاب). وبلغ الدور ذاته، سمبدوريا بفوزه على ضيفه كالياري برباعية نظيفة سجلها اميليانو بوناتزولي (5 و89) ولويجي سالا (49) وانجيلو بالومبو (75). وكان سمبدوريا خسر ذهابا صفر-.1 وكان يوفنتوس تأهل امس الى ربع النهائي بعدما فاز الاخير على ضيفه امبولي 5-3 (1-2 ذهابا).


إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,747,297