الواشنطن بوست: حرب اليمن جعلت النساء يتولين مهام الرجال

البديل نت – ريم عبدالحميد
2016-12-12 | منذ 7 شهر

البديل نت
قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إن الحرب في اليمن قد جعلت المزيد من النساء تنفقن على أسرهن في الوقت الذى أصبح فيه الرجال يقومون بأعمال الطهى والتنظيف في المنزل.

وأشارت الصحيفة إلى أن النساء في إحدى قرى اليمن لم يجنين أموالا بأنفسهن من قبل، ولم يغادرن منازلهن دون إذن أزواجهن، حتى جاءت الحرب، فأصبحن الأمهات وبناتهن يخرجن مع فجر كل يوم إلى المناطق الجبلية، لجمع الأخشاب وتحويلها إلى فحم وبيعها، أما الرجال فيبقون فى المنزل ويرعون الأبناء، وفى بعض الأحيان يقوم الرجال بأعمال الطهى والتنظيف.

ونقلت الصحيفة عن إحدى السيدات وتدعى عايدة أحمد البالغة من العمر 33 عاما إنها تشعر بأن الحرب قد غيرت شخصيتها، فأصبحت متساوية مع الرجل الآن.

وتقول واشنطن بوست إن اليمين ظلت باستمرار ضمن أسوأ الدول للنساء والفتيات، وقد جعلت الحرب الحياة أكثر صعوبة، لكن فى جيوب البلد الأكثر فقرا في الشرق الأوسط، يقول عمال الإغاثة إن عملية إعادة تقويم اجتماعية غير متوقعة تحدث على ما يبدو.

 

عن اليوم السابع



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

18,812,212