والدة رونالدو: كريستيانو كان طفلًا غير مرغوب فيه وحاولتُ إجهاضه

البديل نت - متابعات
2015-11-06 | منذ 2 سنة

صدمت والدة مهاجم "ريال مدريد" الإسباني النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، عشاق الساحرة المستديرة بعدما اعترفت بأنها حاولت إجهاض حملها بأفضل لاعب كرة قدم في العالم، بسبب الفقر والمشاكل المادية التي كانت تمر بها. البديل نت

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بعضًا من تفاصيل الفيلم الوثائقي "رونالدو" الذي يروي حياة النجم البرتغالي، والمقرر عرضه في التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في العاصمة البريطانية لندن.

ويتناول الفيلم الوثائقي الذي أخرجه أنطوني وونك ومن إنتاج شركة "يونيفرسال"، حياة نجم "الريال" منذ الصغر، ويلقي الضوء على التضحية وتحمّل الألم وقوة الإرادة التي يمتاز بها اللاعب البرتغالي، وعلى حياته اليومية والخاصة بعيدا عن حياة الثراء والترف التي يفترضها الكثيرون عنه، في حين لم يتطرق الفيلم إلى علاقاته العاطفية، علمًا بأن تصوير الفيلم تزامن مع توقيت انفصاله عن عارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك.

وتكشف دولوريس أفييرو والدة رونالدو، أنها حاولت إجهاض حملها بابنها بسبب فقر العائلة، لكن طبيبها رفض المضي قدمًا في هذا الإجراء.

وتقول أفييرو: "أردت إجهاض حملي برونالدو، ولكن الطبيب لم يدعم قراري، لعدم وجود أسباب طبية، فعدت إلى البيت وحاولت إجهاض الحمل بنفسي، لكني لم أتمكن من ذلك، وقررت بعدها الاحتفاظ به، الله لم يرد أن يحدث ذلك".

وأضافت "كريستيانو كان طفلًا غير مرغوب فيه، لكنه أعطاني الكثير من الفرح، وكل شيء جميل في حياتي جاء منه".

من جهته كشف رونالدو من خلال الفيلم، أنه ندم على مشاركته في كأس العالم 2014 في البرازيل رغم معاناته من الإصابة، مشيرًا إلى أن هذه المشاركة كانت ستؤثر على مسيرته الكروية، كما تطرق فيه للحديث عن وفاة والده بسبب إدمانه على تعاطي المخدرات.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,747,452