بن همام يعود لصنعاء لمعالجة ازمة انهيار الريال اليمني امام الدولار

البديل نت - متابعات
2015-10-28 | منذ 2 سنة

عاد محافظ البنك المركزي اليمني، محمد عوض بن همام، عصر يوم الثلاثاء، إلى العاصمة اليمنية صنعاء بعد غياب استمر حوالي شهرين ونصف الشهر قضاها في مسقط رأسه بمنطقة غيل باوزير، في محافظة حضرموت، شرق اليمن.1

وبحسب موقع العربي الجديد فأن بن همام وصل إلى صنعاء بعد استنجاد الحوثيين به لمعالجة أزمة انهيار الريال اليمني أمام الدولار الأميركي.

وسجل الريال اليمني، أمس الإثنين، أدنى مستوى له أمام الدولار الأميركي في سوق الصرف المحلية، منذ مارس/آذار الماضي حيث هوى إلى 270 ريالا للدولار الواحد مقابل 243 في سبتمبر/أيلول و240 خلال أغسطس/آب الماضيين، في ظل استمرار امتناع البنوك الحكومية عن صرف الدولار واليورو.

وواصلت جميع محال الصرافة في العاصمة اليمنية إغلاق أبوابها لليوم الثاني على التوالي، في إضراب غير معلن.

واعتبر مصدر في البنك المركزي اليمني، أن عودة بن همام في هذا التوقيت سيكون له آثار إيجابية على الوضع المالي والنقدي، وتحديدا على مستوى أسعار الصرف، عبر إعادة الثقة في العملة المحلية الريال وامتصاص القلق الذي يراود الفاعلين في مختلف القطاعات الاقتصادية بشأن قيمة الريال.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,479,606