حركة رفض تنتخب قيادتها بأمانة العاصمة

البديل نت - متابعات
2015-01-18 | منذ 4 سنة

إنتخبت حركة رفض الشبابية قيادتها بأمانة العاصمة وهم : شادي خصروف  رئيساً ونجلاء العمري 1نائباً ومنير الوجيه  أميناً عاماً.

وتعد هذه القيادة امتداد لحركة رفض الشبابية التي انطلقت من محافظة إب وبدأت بالتوسع والانتشار الى كثير من محافظات الجمهورية ومن ضمن هذا التوسع هو أمانة العاصمة .

وحركة رفض حركة شبابية شعبية مدنية ذات طابع تعددي لا يتبع أي جهة حكومية او حزبيه ترفض بأدواتها السلمية النضالية كل ادوات ووسائل تقويض الدولة وسيادتها.

الجدير بالذكر ان حركة رفض ظهرت في عدداً من محافظات الجمهورية ومن اهدافها

أهداف الحركة:

-         رفض صمت الرئيس والحكومة والقوى السياسية عما يحدث على الأرض.
-
رفض سيطرة الميليشيات المسلحة على العاصمة وبقية المحافظات.
-
رفض الاتفاقيات السياسية مع الميليشيات المسلحة ما لم تفضِ إلى نزع السلاح
-
رفض اقتحام معسكرات الجيش والأمن ونهب السلاح.
-
رفض دمج الميليشيات المسلحة في الجيش والأمن
-
رفض اقتحام المؤسسات العامة والخاصة ومنازل المواطنين
-
رفض الاعتداء على حرمة المساجد والمدارس ودور القرآن الكريم ومقرات الأحزاب.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,660,440