تعزيز دور المجتمع المدني والإعلام في تعزيز التسامح

البديل نت - خاص
2014-10-23 | منذ 4 سنة

نظم مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في بيروت ومنظمة الأمم المتحدة لتربية والعلم والثقافة ورشة 1عمل بتونس خلال الفترة 16الى 18حول (( دور المجتمع المدني والإعلام في تعزيز التسامح والتعددية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا )) شارك فيها العديد من الصحفيين وممثلي منظمات المجتمع المدني في الشرق الأوسط وشمال افريقيا .

وقد أكد عبد السلام سيد أحمد رئيس مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان للشرق الأوسط وشمال افريقيا أنه لابد من أيجاد معالجات فعلية للحد من خطاب الكراهية الذي يساهم بأعمال القتل والعنف في عدد من الدول ، ومن جهة أخرى أشار ماريوس لوكاسيوناس  ممثل الأمم المتحدة لتربية والثقافة والعلوم إلى ضعف الحكومات في مواجهة خطاب الكراهية مؤكداً إلى ضرورة قيام المؤسسات ا لمختلفة بوضع آليات عملية للحد من هذا الخطاب .

بعد ذلك عُقدت عدة جلسات حيث تناولت الجلسة الأولى حرية التعبير وحظر التحريض على الكراهية ، والجلسة الثانية تم الحديث فيها عن مظاهر التحريض على الكراهية ومنهجيات مناهضته، أما الجلسة الثالثة فكانت حول الآليات العلمية لتعزيز التسامح وحماية التعددية .  

بعد ذلك قسم المشاركون والمشاركات إلى أربع مجموعات عمل  ناقشت عدد من المواضيع ثم خرجوا بعدد من التوصيات التي تركز على كيفية مواجهة خطاب الكراهية وتعزيز دور المجتمع والإعلام في ذلك .

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

26,356,817