ملك السعودية يطيح بالامير بندر بن سلطان من مهامه كرئيس للاستخبارات

البديل نت - متابعات
2014-04-15 | منذ 5 سنة

أعفى الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز الأمير بندر بن سلطان بن عبد العزيز من مهامه كرئيس للاستخبارات السعودية، وعين نائبه يوسف الإدريسي في المنصبالبديل نت

وكان الملك قد سحب في وقت سابق إدارة الملف السوري من الأمير بندر بن سلطان وسلمه إلى الأمير محمد بن نايف

وقالت قناة الإخبارية السعودية مساء الثلاثاء إن قرار الإعفاء جاء بناء على طلب الأمير بندر.

ويتولى يوسف بن علي الإدريسي منصب نائب رئيس الاستخبارات العامة قبل تعييه في منصبه الجديد، وتمت ترقيته العام الماضي إلى رتبة فريق أول ركن.

وجاء في نص الأمر الملكي، الذي نشرته وسائل إعلام محلية، "يُعفى صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سلطان بن عبد العزيز رئيس الاستخبارات العامة من منصبه بناء على طلبه، ويكلف الفريق أول ركن يوسف بن علي الإدريسي بالقيام بعمل رئيس الاستخبارات العامة"

والأمير بندر موجود خارج السعودية منذ أشهر عدة لدواع صحية وكان نقل إلى المستشفى في الولايات المتحدة، حسب مصادر دبلوماسية. وهو من مواليد 1949.

والأمير بندر هو نجل ولي العهد السعودي السابق الأمير سلطان بن عبد العزيز وكان سفيرا لبلاده في واشنطن طوال 22 عاما (1983 إلى 2005). وعين بندر في تموز/يوليو 2012 رئيسا للمخابرات السعودية. يتولى حاليا الأمانة العامة لمجلس الأمن الوطني.

وذهبت بعض التقارير للقول ان اقالة الامير بندر بن سلطان من مهامة محاولة لابعاده عن صنع القرار في المملكة واقصائه من أي نزعات مستقبلية بتحديد من يتولى عرش السعودية خاصة وانه يوصف بالرجل القوي واهم الشخصيات في الاسرة المالكة. وتاتي هذه الخطورة ضمن التحركات التي يجريها الملك لترتيب وصول نجله الى العرش في المستقبل القريب



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,479,722