محافظ المحويت يوجه بمنع دخول مدير مكتب المالية المدينة بعد الاعتداء عليه وتوجيه هادي بتغييره

بدر القباطي
2013-12-03 | منذ 4 سنة

قال محمد حسين مطهر الذيفاني، مدير عام مكتب المالية في المحويت، أنه تلقى اليوم اتصالا هاتفيا، يبلغه بتوجيه المحافظ وأمين عام المجلس المحلي، للنقطة الأمنية، في مدخل مدينة المحويت، بمنعه من دخول المدينة.البديل نت

وأكد الذيفاني، في اتصال هاتفي أن هذا السلوك، الذي تتبعه قيادة المحافظة يأتي ضمن الاعتداء والتهديدات التي يتلقاها بإستمرار منذ توليه مدير مكتب المالية بالمحافظة حين توجه نحو الحد من الفساد الذي تغرق به أجهزة السلطة المحلية بالمحافظة ومكاتبها التنفيذية، ورفضه تمرير أوامر فساد لعدد من النافذين بالمحافظة.

وتعرض الذيفاني لاعتداء ونهب كل ما كان في حوزته أواخر أكتوبر الماضي أثناء مروره في طريق صنعاء المحويت من قبل عصابة مسلحة لاحقته بواسطة ثلاث سيارات من منطقة الرجم حتى وصوله منطقة الكواهل

وأوضح الذيفاني أن الاعتداء الذي تعرض له أتى بعد تلقيه تهديدات من شخصيات نافذة عندما رفض تمرير واعتماد مخالفات مالية وقعوا فيها، مشيرا إلى أنه طالبهم بتصفيات قانونية

ووجه الرئيس هادي الخميس الماضي بتغيير واستبدال الذيفاني بشخص آخر، عقب لقائه بمحافظ المحويت وأمين مجلسها المحلي وأعضاء مجلس النواب عن المحافظة وعدد من المشائخ.

وأكد الذيفاني في تصريحه ان مراكز القوى الفاسدة في المحويت من المشايخ واعضاء مجلس النواب واعضاء السلطة المحلية ذهبوا الى الرئيس عبدربه منصور هادي وحصلوا على توجيه منه الى وزير المالية بتغييره.

من جهتها أدانت العديد من الجهات الشعبية والمنظمات المدنية ونقابة موظفي وعمال مكتب المالية في محافظة المحويت، والمكتب التنفيذي في المحافظة عن إدانتها للاعتداء الذي تعرض له مدير مالية المحويت، وطالبت بضبط الجناة.

وتكشف مذكرة لمدير عام مالية المحويت موجهة إلى وزير المالية بتاريخ 2013/11/25م "مرفق صوره منها" عن حدة صراع بينه وبين أرباب الفساد بالمحافظة ممثلاً بالمحافظ والأمين العام،

وتبين من خلال المذكرة أنها جاءت رداً على مذكرة المجلس المحلي التي أرسلت لوزير المالية، والمتضمنة طلب تغييره تحت مبررات ومزاعم واهية وافتراءات كاذبة، حسبما ورد في مذكرة الذيفاني.

وتحدى الذيفاني في مذكرته المجلس المحلي أن يوجهها إلى النيابة إن كانوا صادقين بتلك المزاعم، مؤكداً إخفائهم للأسباب الحقيقية المتمثلة في رفضه المستمر تمرير رغباتهم الفاسدة،

وقال كان الأحرى بأرباب الفساد في المجلس المحلي بالمحافظة إن كانوا يحملون ذرة من الأخلاق والوطنية والنظام، العمل على الإحالة إلى النيابة العامة في أي من الافتراءات الواردة بمذكرتهم.

يأتي ذلك استمرارا لحالة شديدة من الخلاف والتباين فيما بين الطرفين باعتبار أن مدير مالية المحويت عمل منذ تعيينه أواخر العام الماضي على التصدي لممارسات من الفساد المالي والإداري في المحافظة، وهو المدير الوحيد الذي يمثل إرادة التغيير.

وتكشف وثيقة أخرى محررة من وزارة المالية بطلب استدعاء عبد الله محمد الحبابي وهو الشخص الذي تم تكليفه من قبل المحافظ إلى الوزارة للتحقيق معه وأخذ أقواله بشأن قيامه بالتوقيع بدلاً عن مدير عام المالية على شيكات فساد أثناء فترة تلقيه العلاج دون تكليف رسمي منه.

وهو ما أشار إليه الذيفاني في مذكرته معتبرا وجوده بوظيفته الحالية بمحافظة المحويت أصبح يمثل مصدر إزعاج وإقلاق للفساد والفاسدين بالمجلس المحلي بالمحافظة ممثلاً بالمحافظ وأمينه العام.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

21,170,651