برشلونة يحرز لقب الدوري الاسباني للمرة الـ 22

البديل نت - أ ف ب
2013-05-13 | منذ 4 سنة

ضمن برشلونة لقب بطل الدوري الاسباني لكرة القدم للمرة الثانية والعشرين في تاريخه بسقوط غريمه التقليدي بطل الموسم الماضي ريال مدريد في فخ التعادل امام مضيفه اسبانيول 1-1 أول من أمس السبت في المرحلة الخامسة والثلاثين. البديل نت

ويبتعد البلاوغرانا بفارق 7 نقاط عن ريال مدريد الذي تبقة له مباراتان فقط، وبالتالي يستحيل لحاقه بالنادي الكاتالوني الذي حل ضيفا على اتلتيكو مدريد في ساعة متأخرة من مساء أمس الاحد.

وانقذ الفريق الكاتالوني موسمه بإحرازه لقب الدوري الذي استعاده من ريال مدريد بعدما خرج خالي الوفاض من مسابقة الكأس المحلية على يد النادي الملكي في نصف النهائي، ومسابقة دوري ابطال اوروبا في دور الاربعة ايضا على يد بايرن ميونيخ الالماني.

في المقابل، يملك ريال مدريد مسابقة الكأس المحلية لإنقاذ موسمه، حيث يلاقي جاره اتلتيكو مدريد يوم الجمعة المقبل في المباراة النهائية، حيث فقد لقب بطل الدوري المحلي وخرج من دور الاربعة للمسابقة القارية العريقة على يد بوروسيا دورتموند الالماني.

وبدا واضحا ان تركيز النادي الملكي كان على نهائي الكأس المحلية، بعدما فقدوا الامال في الاحتفاظ بالدوري منذ اسابيع كثيرة، والدليل ان المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو احتفظ بخمسة لاعبين اساسيين على مقاعد البدلاء، بينهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، علما ان سيرجيو راموس والالماني مسعود اوزيل غابا بسبب الاصابة.

ومنح الاوروغوياني كريستيان ستيواني التقدم لاسبانيول في الدقيقة 22 اثر ركلة ركنية انبرى لها سيرجيو غارسيا.

ولاحت للنادي الملكي فرصة واحدة من تسديدة قوية للبرازيلي ريكاردو كاكا ارتدت من يد احد المدافعين دون ان يحتسب الحكم ركلة جزاء (44).

ودفع مورينيو برونالدو مكان كاكا في الشوط الثاني وحصل البرتغالي على ركلة حرة جانبية تابعها غونزالو هيغواين برأسه مدركا التعادل (58).

وتابع ريال مدريد ضغطه بحثا عن هدف الفوز دون جدوى.

وعزز اتلتيك بلباو اماله بالبقاء في الدرجة الاولى عندما عمق جراح ضيفه مايوركا صاحب المركز الاخير بالفوز عليه 2-1.

ومنح اريتث ادوريث التقدم لاتلتيك بلباو في الدقيقة الثامنة رافعا رصيده الى 14 هدفا على لائحة الهدافين، واذاف الدولي فرناندو لورنتي الثاني في الدقيقة 76، وقلص الدولي المكسيكي جيوفاني جوس سانتوس الفارق لمايوركا في الدقيقة 81.

ولعب مايوركا بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 25 اثر طرد لاعبه اندرو فونتاس لتسببه بركلة جزاء اهدرها ادوريث، قبل ان يطرد تشيمو نافارو في الدقيقة الاخيرة.

وعزز اتلتيك بلباو موقعه في المركز الرابع عشر برصيد 41 نقطة مقابل 29 نقطة لمايوركا.

وضمن بلد الوليد بقاءه عندما عمق جراح ديبورتيفو لا كورونيا بالفوز عليه بهدف وحيد سجله خافي غيرا في الدقيقة 48.

ورفع بلد الوليد رصيده الى 43 نقطة في المركز الحادي عشر مقابل 32 نقطة لديبورتيفو لا كورونيا الثامن عشر.

وانعش اوساسونا اماله بالبقاء ايضا بفوزه الثمين على ضيفه خيتافي بهدف وحيد سجله اليخاندرو اريباس غاريدو في الدقيقة 75.

وارتقى اوساسونا الى المركز الخامس عشر برصيد 36 نقطة مقابل 47 نقطة لخيتافي الثامن.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

18,448,288