صفقة صواريخ أميركية جديدة للسعودية بـ 1.5 مليار دولار

متابعات
2019-07-20 | منذ 5 شهر

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن شركة لوكهيد مارتن فازت بعقد قيمته 1.48 مليار دولار لبيع منظومة دفاع صاروخي للسعودية، وفقا لما أوردته ” الأناضول”.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن البنتاغون أن العقد الجديد يتعلق بمنظومة الدفاع الصاروخية “ثاد”.

وأوضحت أنه بهذا العقد الجديد ترتفع القيمة الإجمالية لصفقات “ثاد” مع السعودية إلى 5.36 مليارات دولار.

يُشار إلى أن لوكهيد مارتن أكبر شركة لإنتاج الأسلحة بالولايات المتحدة، وتنتج منظومة ثاد الصاروخية القادرة على اعتراض الصواريخ البالستية قصيرة ومتوسطة المدى.

وتأتي هذه التطورات مع إعلان الرياض استقبال قوات أميركية جديدة. فقد نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن مصدر مسؤول بوزارة الدفاع قوله إن الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر أمرا بالموافقة على استقبال المملكة لقوات أميركية وذلك “لرفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقة واستقرارها”.

وأوضح أن هذا القرار يأتي انطلاقا من التعاون المشترك بين الرياض وواشنطن ورغبتهما في تعزيز كل ما من شأنه المحافظة على أمن المنطقة حسب المصدر ذاته.

ووفق تقرير نشرته مجلة “نيوزويك الأميركية” في نوفمبر 2017، فإن عدد الجنود الأميركيين والمدنيين العاملين لمصلحة البنتاغون في السعودية وصل 850 جنديا.

وتضم الكويت أكبر عدد من الجنود الأميركيين بالخليج، وتضم قطر قاعدة العديد التي تعد أكبر قاعدة عسكرية أميركية بالخارج. في حين يتمركز الأسطول الخامس الأميركي بالبحرين.

يشار إلى أن  مجلس النواب الأميركي صوت على منع مبيعات أسلحة للسعودية بمليارات الدولارات بعدما صوت مجلس الشيوخ برفضها رغم تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب باستخدام حق النقض.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

الأكثر قراءة

فيس بوك

إجمالي الزيارات

35,205,231