الهيئة الوطنية للشؤون الإنسانية تحمل العدوان مسؤولية الانتهاكات في الدريهمي

متابعات
2019-05-10 | منذ 2 أسبوع

حملت الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث في الحديدة تحمل قوى العدوان مسؤولية استمرار الانتهاكات في الدريهمي.

ودعت الهيئة في بيان لها الأمم المتحدة إلى تحمل مسؤوليتها والقيام بدورها في التنديد بالجرائم والانتهاكات في الدريهمي وإيصال كافة المساعدات.

وكان محافظ الحديدة محمد عياش قحيم أكد أن الأوضاع الإنسانية في مديرية الدريهمي تتدهور بشكل كبير، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة لم تقم بدورها الإنساني لإيصال المساعدات للسكان.

وأكد قحيم أن الأمم المتحدة كان ردها سلبيا بشأن إيصال قافلة مساعدات لأبناء مدينة الدريهمي المحاصرة أو خروج السكان المحاصرين لتلقي العلاج.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

الأكثر قراءة

فيس بوك

إجمالي الزيارات

29,699,229