شبوة .. توتر في مديرية جردان ووساطة قبلية تتدخل لاحتواء الموقف

يمنات
2018-10-20 | منذ 4 أسبوع

تشهد منطقة الهضبة بمديرية جردان محافظة شبوة، شرق اليمن، توترا بين قوة عسكرية و قبليين من أبناء المنطقة.

و قالت مصادر محلية ان مشائخ قبليين تدخلوا لنزع فتيل التوتر، بعد اشتباكات شهدتها المنطقة أمس الجمعة 19 أكتوبر/تشرين أول 2018.

و أوضحت المصادر أن قيادة محور عتق عززت قواتها في منطقة الهضبة، بثلاثة أطقم، على متنها جنود و أسلحة متوسطة، في حين ينتشر مسلحون قبليون في مناطق مجاورة من المنطقة التي وقعت فيها الاشتباكات.

و اعطبت عناصر قبلية طقم تابع لمحور عتق، و احتجزت جميع من كانوا عليه من الجنود، اثر اشتباكات بين الطرفين.

و تتهم العناصر القبلية قوة تابعة لقيادة المحور بمهاجمة معتصمين في منطقة الهضبة، يطالبون بتوظيف “300” شاب من أبناء المديريات الشرقية بمحافظة المهرة، سبق ان تم التفاهم على توظيفهم مع السلطات العليا في الدولة.

و أفادت مصادر قبلية إن مدير مديرية جردان، أحمد خميس بن ضباب، التقى بعدد من مشائخ المديريات الشرقية في منطقة الظاهرة، في مسعى لنزع فتيل التوتر.

و حسب المصادر طلب ابن ضباب مدة يومين لإنهاء مظاهر التوتر في المنطقة و اعادة الأوضاع إلى ما كانت عليه. لافتة إلى أن لقاء جمع ابن ضباب بقيادة قوة حماية الأنبوب النفطي في منطقة الظاهرة، اسفر عن سحب القوة المنتشرة إلى الثكنة الخاصة بالحماية.

و تفيد معلومات أن الاشتباكات التي اندلعت في المنطقة مرتبطة بالصراع بين المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم اماراتيا، و قيادة محور عتق، الموالي لـ”هادي”. كاشفة أن عناصر من قيادة المجلس الانتقالي في مديرية جردان، تصر على ايكال حماية الانبوب النفطي لقوات النخبة الموالية للإمارات.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,858,738