دعوات في لندن لإعادة فتح السفارة البريطانية في دمشق

RT
2017-12-28 | منذ 7 شهر

اعتبر اللورد كوينسبيريس كارولين كوكس، العضو المستقل في مجلس اللوردات، أن على بريطانيا إعادة فتح سفارتها في دمشق، لأن هذا يمنحها فرصة الحصول على المعلومات من مصدرها "المباشر".

وقال اللورد كوكس الذي شغل سابقا منصب نائب رئيس مجلس اللوردات، في مقابلة مع وكالة نوفوستي الروسية نشرتها اليوم الخميس : "إن التوصية التي لم تقبلها الحكومة بعد هي إعادة فتح السفارة في دمشق، والتي من خلالها ستتلقى بريطانيا معلومات عما يحدث في سوريا مباشرة من مصادرها، وليس من مصادر أخرى، سواء أكانت تركية أو غيرها".

ويعتبر رأي اللورد كارولين كوكس مؤثرا وفاعلا في الأوساط البريطانية، كونه عالم اجتماع وناشطا في مجال حقوق الإنسان.

وما زال النزاع المسلح في سوريا مستمرا منذ مارس / آذار 2011،  رغم المفاوضات الجارية بشأن التسوية سواء في العاصمة الكازاخية أستانا أو في مدينة جنيف السويسرية.

ووفقا للأمم المتحدة، حصد هذا النزاع أرواح أكثر من 220 ألف شخص خلال هذه الفترة.

وتم إجلاء جميع موظفي السفارة البريطانية في مارس/ آذار  2012  بأمر من وزير الخارجية آنذاك، وليام هيغ، ثم توقفت السفارة تماما عن مزاولة أنشطتها وتم إغلاقها.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,273,080