الأفلام المصرية تغيب عن مسابقة مهرجان القاهرة السينمائي

رويترز
2017-11-02 | منذ 1 شهر

قال المدير الفني لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي يوسف شريف رزق الله يوم الخميس إن المسابقة الرسمية للدورة التاسعة والثلاثين التي تنطلق هذا الشهر تضم 16 فيلما ليس من بينها أي فيلم مصري.

وقال رزق الله في مؤتمر صحفي ”المسابقة الرسمية حاليا بها 15 فيلما ونحن بصدد إضافة الفيلم رقم 16 .. وللأسف مفيش فيلم مصري في المسابقة“.

وأضاف ”فيه فيلم عربي واحد في المسابقة، هو فيلم تونسي، وده هيكون العرض الأول له، وباقي الأفلام من أوروبا وأمريكا اللاتينية وآسيا“.

وعن غياب الأفلام المصرية قال رزق الله ردا على سؤال لرويترز ”دا يرجع لظروف السينما المصرية، حاولنا وجاهدنا عشان ندور على فيلم يصلح إنه يشارك في المسابقة الدولية ولم نوفق. وهذا يعكس أزمة السينما المصرية حاليا بشكل واضح“.

وتعقد الدورة التاسعة والثلاثون لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في الفترة من 21 إلى 30 نوفمبر تشرين الثاني.

ويقام حفل الافتتاح هذا العام في قاعة مؤتمرات المنارة في شرق القاهرة بعيدا عن دار الأوبرا المصرية التي شهدت انطلاق الحدث السينمائي المصري الأبرز سنويا خلال الدورات السابقة.

ويتجاوز إجمالي الأفلام المشاركة 160 فيلما تعرض في المسرح الصغير لدار الأوبرا ومركز الهناجر للفنون ومركز الإبداع الفني والجامعة الأمريكية بالقاهرة وسينما أوديون بوسط القاهرة ومول العرب في مدينة السادس من أكتوبر.

ويعرض المهرجان في الافتتاح فيلم (ذا ماونتن بتوين أس) للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد وبطولة كيت وينسليت وإدريس ألبا.

وبجانب المسابقة الرسمية يضم المهرجان ثلاثة برامج موازية هي (أسبوع النقاد) ويضم سبعة أفلام و(آفاق السينما العربية) ويضم ثمانية أفلام و(سينما الغد الدولية) ويضم 29 فيلما.

كما ينظم المهرجان ثلاث ندوات عن (أزمة السينما المصرية) و(مناهضة العنف ضد المرأة) و(التحولات والتغيرات في التوزيع السينمائي).

وتحل السينما الأسترالية ضيف شرف الدورة التاسعة والثلاثين ويعرض المهرجان بهذه المناسبة 10 أفلام يعود أقدمها لعام 1979 بينما أحدثها من إنتاج 2017.

وقال السفير الأسترالي بالقاهرة نيل هوكنز في المؤتمر الصحفي متحدثا باللغة العربية ”أستراليا تفخر بأن تكون ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، والسينما الأسترالية عبارة عن انعكاس للمجتمع الأسترالي، ويسرني أن المهرجان سيعرض مجموعة متنوعة من الأفلام الأسترالية“.

وأشار إلى أن من بين الأفلام الأسترالية التي ستعرض فيلم (فرح علي) وهو فيلم رومانسي كوميدي عن قصص حياة المسلمين في أستراليا.

وقال ”بطل الفيلم اسمه علي وتوقعه الظروف في حيرة الاختيار بين الولاء لعائلته وثقافته وبين إتباع قلبه“.

وأضاف ”إحدى الممثلات الرئيسيات في الفيلم هي هيلانا ساويرس، وهي أسترالية من أصل مصري، كما يضم طاقم عمل الفيلم عازف العود الأسترالي-المصري الذي لحن بعض موسيقى الفيلم“.

وعن أبرز النجوم الأجانب الذين سيحضرون دورة هذا العام قال هشام سليمان رئيس شبكة قنوات (دي.ام.سي) الشريك الإعلامي للمهرجان إن هناك مفاوضات تجري مع نحو ثمانية نجوم عالميين إلا أن هناك بعض التفاصيل التي تؤخر الاتفاق النهائي معهم.

وأضاف أن بعض النجوم العالميين مثل آل باتشينو وضعوا شروطا يصعب على المهرجان تلبيتها منها الحضور بطائرة خاصة إلى مصر أو الإقامة في (غرفة خضراء) مقاومة للحرائق داخل الفندق.

وأشار إلى أن المهرجان سيعلن خلال الأيام القليلة القادمة عن أسماء النجوم الذين سيتأكد حضورهم.

ويكرم المهرجان في دورته الجديدة الممثل الكوميدي سمير غانم بجائزة (فاتن حمامة التقديرية) والممثلة التونسية هند صبري والممثل المصري ماجد الكدواني بجائزة (فاتن حمامة للتميز).

ويعرض المهرجان لكل من المكرمين ما بين فيلمين إلى أربعة أفلام.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,515,008