في بيان صادر عن اجتماع موسع بصنعاء... الهيئة الوطنية الشعبية تدعو لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني والالتزام بالاتفاقات الموقعة وتجنيب البلد ويلات الاقتتال الاهلي (نص البيان)

البديل نت - صنعاء
2015-01-28 | منذ 3 سنة

 قال تعالى ( ... ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ..) صدق الله العظيم البديل نت

تتابع الهيئة الوطنية الشعبية  ( دعم وطن ), مجريات المشهد السياسي اليمني بأبعاده المختلفة الرسمية فيها والشعبية وتدرك جيداً ما قد وصلت إليه الأمور من المخاطر المحدقة بالوطن وأهمها الفراغ السياسي والأمني الناجم عن استقالة رئيس الجمهورية والحكومة من جهة وتعثر العملية السياسية المتعلقة بالمضي في الالتزام بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة من جهة ثانية ... وردود الفعل السياسية والشعبية والجماهيرية الواسعة والرافضة لكل أشكال العنف والتمسك بمنطق السلم , والتأكيد على مبدأ الحوار والمصالحة الوطنية بما يضمن تنفيذ ما أتفق علية حفاظاً على وحدة الوطن وثوابته الوطنية في الثورة والجمهورية والوحدة .

وإدراكاً منها لخطورة المرحلة واستشعاراً لمسئوليتها الوطنية فإن الهيئة الشعبية الوطنية تدعوكم للاتي :

أولا :  دعوة الاخ رئيس الجمهورية وحكومة الكفاءات الوطنية الى العدول عن الاستقالة والعودة لممارسة كامل المهام السياسية والإدارية والامنية وبالاستناد الى شرعية المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة الوطنية وشرعية الإرادة الشعبية مع رفع الغطاء عن كل العوائق والصعوبات المعرقلة والمعطلة لمسيرة التغيير السلمي .

ثانيا : تدعو الهيئة رئيس الجمهورية والحكومة الى التوجه الجاد والعملي نحو تنفيذ كل ما يتعلق مضامين المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار واتفاق السلم والشراكة الوطنية بمصداقية تامة ودونما تأجيل أو ترحيل كما تدعو الهيئة جميع المكونات السياسية تحكيم العقل والمنطق وتغليب المصلحة الوطنية العليا والعودة إلى طاولة الحوار وتحمل مسؤولياتهم الوطنية تجاه الوطن والشعب والالتزام بما ما تم الاتفاق عليه في مخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة.

ثالثا : تدعو الهيئة الوطنية الشعبية كافة أطراف العمل السياسي والوطني إلى مراجعة نهجها خلال المرحلة السابقة والتخلي عن كافة الممارسات السلبية التي أوصلت الوطن إلى ما وصل إليه , كما تدعو الهيئة إلى مصالحة وطنية شاملة بين كافة القوى السياسية والمكونات الوطنية تنطلق من الالتزام الكامل بتنفيذ كافة الاتفاقات الموقعة وإنتهاج مبدأ الحوار والتفاهم في كل ما يختلف حوله وأن يعمل الجميع على إخراج الوطن من مأزقه الراهن وعدم السماح بانزلاق البلاد إلى مزيد من التمزق والتشرذم وإشعال نيران الحرب الأهلية لا سمح الله .

رابعا : تدعو الهيئة كل القوى السياسية إلى تفويت الفرصة أمام المتربصين و المتآمرين على الوطن بتقديم التنازلات من جميع الأطراف خدمة لليمن أرضا و إنسانا والتسريع للوصول إلى صيغة توافقية وطنية تخرج اليمن من أزمته الراهنة.

كما تدعو الهيئة كل منتسبي المؤسسة العسكرية والأمنية إلى الاضطلاع بدورهم في تثبيت الأمن والاستقرار وبمعزل تام عن أي ولاءات حزبية أو مناطقية.

 

عاشت اليمن حرة أبية مستقلة , وحمى الله الوطن من كل سوء .

صادر عن الاجتماع الموسع للهيئة الوطنية الشعبية - ( دعم وطن )

صنعاء - بتاريخ ..27 /1/2015

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

23,885,244