الأعور الدجال
2018-06-01 | منذ 7 شهر
ريم البياتي
ريم البياتي

 

(لعنتُ كل شاعر لم يقتن قنبلة ليكتب القصيدة الاخيرةْ)

 لم يطأ التراب في مضارب العشيرةْ..

 لم يعرف التّنور كيف يصطلي..

 ولم ير (البغال) تحمل الحطبْ..

 تكدّس العظام باسم الاعور الدجال توقد اللهبْ..

 السيد الرجيم " دام ظله "..

 وكان في صباه كان في مغارة..

عيناه ذئب الليل ترصد المسافةْ..

يراقب الجمال خلسةً، يتابع الطريق لا يفوته..

إن مرَّ خلف الليل سربٌ من نمالْ ...

سيدنا الرجيم (دام ظله) يلون القفار بالخيالْ..

 ويعرف الحصى..

 كم حبّة تحملها الرياح في تقلّب الرمالْ...

وعندما ُأناخ صيته..

وعندما اُشيع انّه الجواب والسؤالْ..

 اختصّه لنفسه أميرنا ابو رغالْ..

 مباركٌ.. مباركٌ ..

 مولاكم مقنعٌ وقانع ..

يجانب الاربْ،

من شدّة الورع.. قد اغلقوا يسراه بالذهبْ

واطلق اليمنى تغوص في بواطن (الكتْب) ..

مبارك ٌ.. مباركٌ..

يا أيها العربْ...

 ُمفتيّكمْ ينقّب الأصول لا تفوته أسماءكم ويعرف النسبْ ..

ويقطع الآجال (للعصاة) من أولادكمْ،

 ويختم الأعمال باسم الله لا يصيبكم في شرعه إثمٌ ولا عتبْ..

 الإ إذا تجرّأت أحلامكمْ وأيقظت من نومه أميره أبا لهبْ..

سيدنا الرجيم لا ينام عينه  تغوص في بواطن الأمورْ..

من أخمص الخصر الى عالي الصدور.ْ.

كي يستقيم دينكم وتتّقوا ..

مباركٌ مباركٌ يا أيها العرب..

سيوفكم تنام في قرابها من غابر الزمنْ..

 فأيقظوا حرابكم لتذبحوا (الاوغاد) في اليمنْ..

 وتخمدوا نار( المجوس) في العراق، تطفئوا الفتن ..

 مولانا لا ينام بعينه الذئبية يراقب الشآم رجالها تجاوزوا الحدود وكذّبتْ فعالهم

بشائرالتلمودْ

 فأوجب القيام والتصريحْ بأنهم خوارج وكفرهم صريحْ

 مباركٌ..

 ياأمة تنام في ازارها العقاربُ..

 وتحرس الكروم في شعابها الثعالبُ..

يا امة تغوص في اكفانها المصائبُ ..

 لَعنتُ كل شاعرٍ في ارضها لا يقتني قنبلةً..

 ليكتب القصيدة المشتعلةْ..

 شظيةٌ تطير بـ (  الْمُعَظَّم  ) وخلفه أميره ابو لهبْ..

 ( لِجَنَّةٍ)قوامها الولدان في دنيا الطربْ .....

....ريم البياتي....



مقالات أخرى للكاتب

  • محكمة مات خنزيرٌ فأين المشكلةْ؟؟؟؟
  • أسفار الكفن
  • عصافير ضحيان

  • التعليقات

    إضافة تعليق

    مقالات الأعداء

    إستطلاعات الرأي

    فيس بوك

    إجمالي الزيارات

    26,374,617