اليمن ليست حماة الثورة ولا المسيرة القرآنية وثورتهم
2015-07-06 | منذ 3 سنة
أروى عبده عثمان
أروى عبده عثمان

واليمن ليست حماة الثورة ، ولا المسيرة القرآنية وثورتهم .. اليمن وجه بسام وأم بسام .. وحلم بسام .. يمن بسام :
لكي يكتمل كرنفال الدم والموت والحرب لأنصار الله وعفاش "الحوث -فاشي" بإعلانهم "المجلس الرئاسي" .. أذكرهم بخانات جد مهمة للمسرة الرئاسية 2015.. كما ذكرتها من قبل لحماة الثورة 2011 وهم أيضاً يخبزون في موقد الثورة " المجلس الرئاسي " .. كما بتنسوهم في حمى التقاسم على كرسي الملك والغنيمة .. والله يذكرك بالخير واحميد وازنداني ، وعلي محسن وأنتم تطبخونها في 2011 ، واليوم جماعة من عينتكم يطبخونها بقيادة زعيم ريمة حميد ، وسيد "جرف سلمان " ، واليكم الألقاب التالية

- رئيس الثورة ومقوتها الأول : زربة وعلاقي 
-
الخليفة السادس للثورة 
-
حامي حمى الثورة ، وزاردها ببلعة واحدة 
-
الملاكد الثورية ، شاقي شقاة الثورة مُليّس ، موقص ، مبلط ، مرنج ، مزجج ، مسمكر ، مرمم
-
مسهل الثورة ، وميبسها 
-
مقرطس الثورة ومكرتنها 
-
حنش الثورة - أسد الثورة ، وحنش الثورة 
-
المُحزكم الثوري " علي قارشة
-
مقرطط الثورة الأول ونائبة ، وقاحطها ، ومقحصها اللحم مع العظم والأمغال والأكباد ..
-
مقرمم الثورة 
-
نبي الثورة وسفيرها من فرزة ثورة الحصبة إلى فرزة كهف مران والعودة 
-
المُكعدل الأول للثورة مطلع ومنزل وعلى جنب 
-
مضارب الثورة ، والمفارع ركن أول ثورة 
-
طاهش وناهش الثورة 
-
مشقدف الثورة ببيسة 
-
هتيف الثورة .. وثورتنا مستمرة 
-
زابط الثورة وناطحها ، ورادعها ، وداحرها 
-
مُبلس الثورة ، حلاق الثورة 
-
معسكر الثورة ومبندقها ، ومقنبلها ، وملغمها ومفتتها الأول الذي لا يقهر ..
-
جاحف الثورة ، ومبردقها الأول .. 
-
خاط ي وجازع بجنب أبواب الثورة .. وماسكها ، ومسبطها ، ومثبتها من الكعدلة الثورية المضادة .. 
-
عاكم الثورة ، وداعسها وفالخها وموجشها الأول من الذحل وغبار الأعداء 
-
مُبسبس الثورة " فح الثورة

وووو .. تعبت .. غلقوا الباقي .. فجميعكم تعرفونهم .. 
أخيراً : تحية لبسام الأكحلي ولكل الشهداء والجرحى والرفاق الذين صدقوا بحلم الدولة المدنية ، والمواطنة المتساوية والدستور ووو ، وناضلوا ، واستشهدوا وجرحوا بصمت ..
وتحية ثانية ، وثالثة وعاشرة : للمنظمة الإنسانية الألمانية التي أغاثت بسام وجلبت له الحياة مرة ثانية ، وأنقذته من الموت المتواصل في اليمن .. قبلاتنا لك سيد بسام وقبلة كبيرة للأم التي أنجبتكم .. والسلام عليك وعلى كل الرفاق ..



مقالات أخرى للكاتب

  • مليشيات
  • لا ، لأطفال المتارس
  • النسبية لأينشتاين

  • التعليقات

    إضافة تعليق

    مقالات الأعداء

    إستطلاعات الرأي

    فيس بوك

    إجمالي الزيارات

    24,265,080