لما تبكين يا صنعـــاء
2014-11-01 | منذ 3 سنة
البديل نت
البديل نت

هذه القصيدة كتبها شاعر اليمن الكبير عبدالله البردوني رحمة الله عليه قبل خمسة وعشرون عام ..

ومن خلال قراءتنا لها نجدها تحاكي واقع اليوم في اليمن .. ومن اجل ذلك يعيد (البديل نت) نشرها:البديل نت
 

لما تبكين يا صنعـــاء

"""""""""" لماذا النوح والحزن

لماذا تصرخي ويــلا

"""""""""" لماذا تلطمي الوجن

 

أليست حكمة المولى

"""""""""" أليست هكذا السنن

 

الم تهني عدن يومــا

"""""""""" بنفس الموت والكفن

 

الم تعدينــها الجــربا

"""""""""" وضر السل والوهن

 

اما دار الفلك عـــدلا

"""""""""" اما جازاك الزمـــن

 

وهل غرتك الدنيــــا

"""""""""" بإن لن تدفعي الثمن

 

أليست هذه أفعـــالك

"""""""""" وهذا اللؤم والعفن

 

أليس الشر صنع يـداك

""""""""""اليس الحمر من عجنوا

 

اليس الحمر من عصروا

"""""""""" عصير الســـم باللبن

 

هنيئاً لك كلي وشربي

"""""""""" فهذا صنعك الحسن

 

اليس الحمر من رهنـو

"""""""""" يمن للشر وارتهنــوا

 

اليس الحمر من جلبوا

"""""""""" لنا الإرهاب واحتضنوا

 

الم يسقون كأس الرداء

"""""""""" لمن كنوا لك الشجن

 

أرادوا أمننـــا خوفـــاً

""""""""""وهاك اليوم هل أمنوا

 

اليس العــدل ياصنعـاء

"""""""""" كما لعنوا عدن لعنوا

 

إلا تدرين كـم بطشــوا

""""""""""وكم قتلوا وكم سجنو

 

وكم سفكوا دماء ظلماً

"""""""""" وكم باعوا وكم رهنوا

 

وكم نهبوا وكم غنموا

"""""""""" اما كالوا اما وزنوا

 

اما عابو على العهـداء

"""""""""" وخانوا دون ما اتمنوا

 

اما هانوا اما ظلموا

"""""""""" اما غدروا اما كمنوا

 

الم ينهوا امم طحنا

  """"""""""فأين العيب لو طحنوا

 

إلا تدرين كم غــدروا

"""""""""" وما أخفوا وما بطنوا

 

طعام أطفالنا اكلوا

"""""""""" اما شبعوا اما سمنوا

 

الم يردوننا طعنــــا 

"""""""""" أليس العدل أن طعنوا

 

الم تستمتعوا فرحـا

"""""""""" إذا تعصر بنا المحــن

 

الم تبكي عدن دهرا

"""""""""" واصداء صرخها علــن

 

تجاهلتي البلا حينــا 

"""""""""" كما لو صابك الــدرن

الستم من قهر شعبا

"""""""""" الستم من قتل وطن

 

الم تستعمروا بلدي

"""""""""" بأسم الدين واليمن

 

الم تجنوا على وطني

"""""""""" الم تأتوننــا تهنــوا

 

سلبتم قوت أمتنــــا

"""""""""" نزعتم عيشنا الحسن

 

الم نصبح بلا مأوى

"""""""""" بلا وطنآ بلا سكـــن

 

أليست هذه اللعنه

"""""""""" اتتكم من ربا عــــدن

 

اتاك الموت يا صنعاء

"""""""""" اتاك الويل والوهـــن

أتا عدل السماء حقا

""""""""""فسحقــا ايـه الخــون



مقالات أخرى للكاتب

  • الإندبندنت: الأمير السعودي “الساذج المتعجرف” يلعب بالنار
  • هل جرى اقصاء الجزائر من “الحلف الاسلامي” لمكافحة الارهاب لموقفها من سورية ام لترفعها عن التقسيمات الطائفية؟ ما هي اجندة هذا الحلف الذي تأسس على عجل في العام الجديد؟ وهل المسلمون في حاجة اليه؟
  • هل انتهت دولة الرفاه السعودية؟

  • التعليقات

    إضافة تعليق

    مقالات الأعداء

    إستطلاعات الرأي

    فيس بوك

    إجمالي الزيارات

    21,241,098